محليات

مهرجان كرنفالي رياضي لأطفال الأحياء الشرقية بحلب

حلب..
احتشد أكثر من /1500/ طفلٍ وطفلة في ساحة مدرسة عبد القادر أسود بحي الميسر بحلب، ضمن فعاليات المهرجان الرياضي الذي أقامه فرع حلب لطلائع البعث بالتعاون مع مركز المصالحة الروسية، في مشهد كرنفالي غاب عن الأحياء الشرقية في حلب لنحو /6/ سنوات.
وتضمن المهرجان الذي مشاركة شخصيات رسمية ورياضية واسعة، عدة ألعاب رياضية استهدفت الأطفال المشاركين الذين حضروا من مختلف الأحياء الشرقية المتاخمة لحي الميسر، إلى جانب فقرات رقص وأغانٍ ترفيهية.
وفي حديثها لـ شام برس، أكدت رنا ملحم عضو قيادة فرع حلب لمنظمة طلائع البعث، بأن الهدف من المهرجان هو إبعاد أذهان الأطفال عن أجواء الدمار والظلام التي حاولت المجموعات المسلحة زرعها في نفوسهم خلال فترة تواجدها في حلب، وإعادتهم إلى سكة التعليم والطريق الصحيح.
وكشفت ملحم عن وجود المزيد من النشاطات والمهرجانات التي ستقام مستقبلاً بالتعاون مع عدد من الجهات الوطنية والصديقة.
وأعقب المهرجان حملة تشجير في محيط المدرسة وداخل حرمها كما تم توزيع الهدايا والجوائز على المشاركين والفائزين في المسابقات.

شام برس- زاهر طحان


الاحد 19-11-2017
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net