القائمة البريدية
محليات

جثث كثيرة مقطوعة الرأس وأخرى متفحمة ومئات المقابر الجماعية تأكد وجودها في الرقة

الرقة..
أقام أطباء الرقة ندوة علمية بعنوان «الاستعراف على الجثث مجهولة الهوية» وذلك في مقر نقابة الأطباء المركزية في دمشق وأكد نقيب أطباء الرقة الدكتور جمال العيسى أهمية هذه الندوة في ضرورة الإعداد المسبق للكوادر التي ستكون لها مهام كبيرة في المرحلة القادمة.
وكشف العيسى عن قناعته بوجود مئات المقابر الجماعية في الرقة التي يحتاج الكشف عنها إلى جهود كبيرة وخبرات طبية.
حيث تشير المعطيات الأولية المتوافرة من الأهالي إلى وجود جثث كثيرة مقطوعة الرأس وأخرى متفحمة نتيجة الجرائم التي ارتكبتها المجموعات الإرهابية وداعش منذ عام 2013 في الرقة.
وقدمت في هذه الندوة عدة محاضرات حول المبادئ العامة في الطب الشرعي والاستعراف على الجثث مجهولة الهوية وكذلك عن طريق تقدير عمر المتوفى من خلال الرفات العظمية ودور طب الأسنان في الاستعراف على الجثث مجهولة الهوية وكذلك هناك محاضرة عن أهمية ودور الأشعة في عمليات الاستعراف على الجثث مجهولة الهوية وهناك جانب مهم في هذه الندوة حول حالات الاستعراف السريري على الجثث قدمها عدد من الأطباء الخبراء في هذا الجانب.
وأكد العيسى أن هذه الندوة تشكل البداية في الجهود الرامية إلى الاستعداد لإيجاد الحلول المسبقة لمعالجة كل الحالات التي سنجدها في الرقة وتكون لدينا كل التصورات الموضوعية في هذا الجانب.
يشار إلى أن نقابة أطباء الرقة تمارس عملها من مقر نقابة أطباء سورية في دمشق.


الثلاثاء 14-11-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق