القائمة البريدية
سياسة

الشرطة الإسرائيلية تعتقل عددا من أبناء الطائفة الدرزية في الجولان المحتل

الجولان المحتل..
أعلنت الشرطة الإسرائيلية، الثلاثاء، أنها اعتقلت عددا من أبناء الطائفة الدرزية في الجولان السوري المحتل، على خلفية احتجاجات أثناء اندلاع معركة في قرية حضر السورية الحدودية.
وتجمع عشرات من الدروز الجمعة قرب خط فك الاشتباك بين سوريا وإسرائيل في الجزء المحتل من الهضبة، بعد أن تعرضت قرية حضر الدرزية الواقعة عند حدود الدولة السورية في محافظة القنيطرة، جنوب البلاد، إلى تفجير انتحاري بسيارة أسفرت عن سقوط 9 قتلى.
وقالت الشرطة الإسرائيلية، في بيان، إنه تم اعتقال 7 أشخاص من قريتي مجدل شمس وعين قينيا في الجولان السوري المحتل، للاشتباه بضلوعهم في أعمال شغب وإلحاق أضرار مادية بالسياج الأمني مع الحدود السورية على خلفية القتال والمعارك في الجانب السوري.
وبحسب البيان، فإنه يشتبه في قيام أحد المعتقلين "بخرق السياج وعبور الحدود" مشيرا إلى أن فعلته لم تتسبب بأضرار فحسب، بل كانت ستعرّض حياة المدنيين وقوات الأمن للخطر.
وسيمثل السبعة أمام محكمة في بلدة كريات شمونة، للنظر في تمديد اعتقالهم.


الثلاثاء 07-11-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق