سياسة

في اتصال هاتفي.. وزيرا دفاع إيران وسورية يؤكدان على تعزيز التعاون للقضاء على الإرهاب

 في اتصال هاتفي.. وزيرا دفاع إيران وسورية يؤكدان على تعزيز التعاون للقضاء على الإرهاب
طهران..
أكد وزيرا الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي والسوري العماد فهد جاسم الفريج في اتصال هاتفي بينهما اليوم الأحد على تعزيز التعاون بين البلدين، وبذل المزيد من الجهود للقضاء على الإرهابيين.
وبارك حاتمي للرئيس السوري بشار الأسد ولنظيره وللقادة والمقاتلين وللشعب السوري الانتصارت الاخيرة، خاصة تحرير دير الزور، معرباً عن أمله في مواصلة الجيش السوري هذه الانتصارات ضد الإرهاب وإعادة الأمن والاستقرار إلى سوريا.
ورأى وزير الدفاع الإيراني أن صمود القوات المسلحة السورية والشعب السوري لخمس سنوات في وجه المجموعات الإرهابية أمر يستدعي التقدير، ويجب أن يسجل هذا في تاريخ الدفاع المشروع لشعب عن هويته وكيانه، مؤكداً أنه كما وقفت إيران حتى الآن إلى جانب السوريين ودعمتهم، فإنها عازمة على الوقوف إلى جانبهم في مراحل ما بعد الحرب.
بدوره، قال وزير الدفاع السوري لنظيره حتامي إن التنسيق المنقطع للنظيره بين إيران وسوريا ضامن للسلام والاستقرار والأمن في البلدين والمنطقة ، شاكراً له دعم بلاده في إحباط "مؤامرات وعداوات المجموعات الإرهابية – الصهيونية"، وفق ما قال.
كما وجّه وزير الدفاع السوري دعوة لنظيره الإيراني لزيارة دمشق.
بدوره، عبّر بهرام قاسمي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عن تضامن إيران مع الحكومة والشعب السوري وعوائل ضحايا التفجير الإرهابي في دير الزو .
وقال قاسمي إن "الأعمال الوحشية واللاإنسانية لمسلحي داعش الإرهابيين مؤشر واضح على هزيمة التنظيم"، مشيراً إلى أن "داعش يلفظ أنفاسه الأخيرة بفضل صمود ووحدة الشعب والحكومة في سوريا".


الاحد 05-11-2017
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net