سياسة

وحدات من الجيش السوري تحكم سيطرتها على حي الصناعة في دير الزور والطيران الحربي يدمر آليات لإرهابيي “النصرة” بريف حماة

وحدات من الجيش السوري تحكم سيطرتها على حي الصناعة في دير الزور والطيران الحربي يدمر آليات لإرهابيي “النصرة” بريف حماة
دير الزور وحماة..
قضت وحدات الجيش العربي السوري العاملة في مدينة دير الزور على المزيد من تجمعات إرهابيي “داعش” في حويجة صكر وما تبقى من الأحياء السكنية التي ينتشر فيها إرهابيو التنظيم التكفيري.
وذكر مراسل سانا في دير الزور أن وحدات الجيش خاضت خلال الساعات القليلة الماضية اشتباكات عنيفة مع إرهابيي “داعش” في حي الصناعة أسفرت عن مقتل العديد منهم وفرار الباقين لتتحقق بذلك السيطرة الكاملة على الحي.
ولفت المراسل إلى أن وحدات الجيش قامت بتمشيط الحي بشكل كامل ووضعت نقاط تمركز جديدة داخل الحي تمهيداً للبدء بعمليات جديدة لاجتثاث إرهابيي “داعش” في الأحياء المجاورة.
ولا تزال بعض أحياء مدينة دير الزور تحت سيطرة تنظيم داعش الإرهابي الذي يتخذ من منازل المواطنين أوكاراً لتخزين أسلحته وذخيرته.
وبين المراسل أن وحدات من الجيش نفذت عمليات دقيقة على محاور تحرك إرهابيي “داعش” في أحياء الحميدية والجبيلة والرشدية والشيخ ياسين وكنامات وخسارات أسفرت عن تكبيد التنظيم التكفيري خسائر كبيرة بالعتاد والأفراد.
وفي الريف الشرقي حققت وحدات الجيش بدعم من سلاحي الجو والمدفعية تقدماً جديداً في عملياتها ضد أوكار إرهابيي “داعش” في قرية حويجة صكر بعد القضاء على العديد من الإرهابيين وتدمير تحصيناتهم وذلك بحسب المراسل.

القضاء على العديد من إرهابيي “جبهة النصرة” بريف حماة الشرقي

وفي ريف حماة الشرقي دمر سلاح الجو في الجيش العربي السوري آليات وعربات ثقيلة لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي.
وأفاد مراسل سانا في حماة بأن الطيران الحربي السوري وجه بعد معلومات دقيقة ضربات مركزة على تحرك لرتل من الآليات لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي في قرية البويدر شمال ناحية السعن بالريف الشرقي.
وأشار المراسل إلى أن الضربات الجوية أسفرت عن تدمير 8 عربات قاطرة محملة بدبابات وأسلحة ثقيلة للتنظيم التكفيري والقضاء على العديد من إرهابييه.
ويتخذ إرهابيو تنظيمي جبهة النصرة و”داعش” من القرى الواقعة شمال منطقة السعن منطلقا لشن هجمات إرهابية على القرى المجاورة والنقاط العسكرية العاملة على حماية طريق خناصر/أثريا.


الاربعاء 25-10-2017
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net