القائمة البريدية
سياسة

(فيتو) روسي ضد مشروع قرار أميركي لتمديد ولاية الآلية المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة في سورية

(فيتو) روسي ضد مشروع قرار أميركي لتمديد ولاية الآلية المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة في سورية
نيويورك-..
استخدمت روسيا حق النقض “فيتو” في مجلس الأمن اليوم ضد مشروع قرار أميركي لتمديد ولاية الآلية المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة في سورية.
وانضمت بوليفيا إلى روسيا في رفض تمديد ولاية الآلية المشتركة لمدة عام بينما امتنعت الصين عن التصويت.
وقبل التصويت على مشروع القرار اقترح مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبنزيا تأجيل التصويت إلى السابع من الشهر القادم ريثما يصدر تقرير الآلية المشتركة في السادس والعشرين من الشهر الجاري ومن ثم يتم بعدها مناقشة التمديد بشكل مدروس من دون أي ضغوط لكن الاقتراح الروسي قوبل بالرفض من قبل ثمانية أعضاء.
وتساءل نيبنزيا عن السبب وراء تقديم مشروع القرار قبل يومين من نشر تقرير آلية التحقيق المشتركة وقال “يبدو أن النية سيئة ومن الواضح أن الغرض من مشروع القرار شيطنة الاتحاد الروسي”.
وجدد نيبنزيا رفض بلاده للاتهامات التي أطلقتها الولايات المتحدة للحكومة السورية باستخدام المواد الكيميائية فى خان شيخون من دون إجراء أي تحقيق وقيام واشنطن بمهاجمة مطار الشعيرات دون انتظار أي استنتاجات من آلية التحقيق المشتركة.
وبين نيبنزيا أنه لم يصدر أي تقرير مقنع عن الآلية خلال العام الماضي حيث أن بعثة تقصي الحقائق أثبتت عجزها ولم تقم بزيارة موقع حادثة استخدام السلاح الكيميائي المزعوم وقال إن “روسيا لن توافق على مشروع القرار وندعو إلى تجنب انقسام المجلس”.
وأكد المندوب الروسي أن أمريكا تسعى من خلال اقتراح مشروع القرار إلى حفظ ماء وجهها لأنها ربما اطلعت مسبقا على مضمون التقرير وتعرف تماما أنه لا يتفق مع ما تريده ومن شأن ذلك أن يهدد عمل الآلية.
وقال نيبنزيا “لو أن التقرير قدم البراهين عن المسؤولية باستخدام السلاح الكيميائي سنوافق على تجديد الولاية ولكن نشكك في ذلك ولدينا أسبابنا فمنهج عمل الآلية مثير للقلق وغير مسموح لها بإجراء تحقيق موضوعي ومستقل وحيادي” مضيفا “لكن لا نود استباق الأمور ونريد انتظار حتى صدور التقرير كي نحكم على مهنية وحياد وموضوعية الآلية”.
واستنكر المندوب الروسي تصريحات السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي بادعائها أن هناك مواجهة مفتوحة بين الاتحاد الروسي والولايات المتحدة الأمريكية في مجلس الأمن.


الثلاثاء 24-10-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق