القائمة البريدية
سياسة

موسكو تنفي نيتها رفض تمديد مهمة الآلية المشتركة للتحقيق في استخدام الكيميائي في سورية

موسكو تنفي نيتها رفض تمديد مهمة الآلية المشتركة للتحقيق في استخدام الكيميائي في سورية
موسكو ..
نفت وزارة الخارجية الروسية نيتها رفض تمديد مهمة الآلية الدولية المشتركة للتحقيق في حوادث استخدام أسلحة كيميائية في سوريا، إذا كانت نتائج التحقيق موجهة ضد دمشق.
وجاء في بيان صادر عن الخارجية الروسية الاثنين، أن الولايات المتحدة تصر على تمديد مهمة الآلية المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة، إلا أنها تشوه موقف موسكو بهذا الشأن.
وأشارت الخارجية الروسية في بيانها إلى عدم صدور أي تقرير عن الآلية الدولية المشتركة، معربة عن استغرابها بشأن سعي واشنطن لتمديد مهمة الآلية المذكورة في هذه الظروف.
وأكد البيان: "قلنا دائما ونكرر من جديد أن موقفنا حول تمديد مهمة الآلية المشتركة للتحقيق سيتوقف على جودة التحقيق ومطابقته لمتطلبات اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية، وليس على الجهة التي ستوجه إليها اتهامات".
وأضافت الخارجية الروسية أنه يجب في البداية دراسة التقرير الذي سيصدر عن الآلية الدولية المشتركة، ثم النظر في تمديد مهمتها، داعية إلى التهدئة في هذا المجال.
وأعاد بيان الخارجية إلى الأذهان أن موسكو أصرت من البداية على ضرورة زيارة موقع الحادث في خان شيخون وكذلك قاعدة الشعيرات السورية، إلا أن الآلية المشتركة اعتبرت في نهاية المطاف أن مثل هذه الزيارة غير ضرورية.
وأكد البيان أنه من الصعب في هذه الحالة أن تكون نتائج التحقيق على المستوى المناسب من الجودة.

RT


الاثنين 23-10-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق