سياسة

الجيش يواصل عملياته بنجاح ضد تنظيم داعش على اتجاه البوكمال ويؤمن وصول عدد من أهالي الميادين إلى دير الزور

الجيش يواصل عملياته بنجاح ضد تنظيم داعش على اتجاه البوكمال ويؤمن وصول عدد من أهالي الميادين إلى دير الزور
دير الزور..
نفذت وحدات من الجيش العربي السوري بإسناد سلاح الجو عمليات مكثفة ضد نقاط تحصن وانتشار إرهابيي تنظيم “داعش” في مدينة دير الزور وريفها الجنوبي الشرقي على محور مدينة البوكمال آخر أكبر معاقل التنظيم التكفيري في المحافظة.
وأفاد مراسل سانا في دير الزور بأن وحدات من الجيش خاضت اشتباكات عنيفة مع مجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” تتحصن في حويجة صكر وحي الصناعة بالتزامن مع رمايات من سلاح المدفعية وغارات جوية للطيران الحربي على تحصيناتهم وأوكارهم في أحياء الشيخ ياسين وسوق الهال وشارع سينما فؤاد والحويقة والجبيلة والرشدية والعمال وكنامات وخسارات والعرضي.
وبين المراسل أن العمليات أسفرت عن تكبيد الارهابيين خسائر كبيرة في الأفراد والعتاد الحربي وتدمير مقرات وتحصينات لهم.
وفي الريف الجنوبي الشرقي على محور مدينة البوكمال لفت المراسل إلى أن الطيران الحربي السوري نفذ غارات جوية مكثفة على محاور تسلل إرهابيي تنظيم “داعش” وتحصيناتهم في مدينتي العشارة والقورية جنوب شرق الميادين بنحو 60 كم ما أدى إلى مقتل عدد من الارهابيين من بينهم /محمد جاسم العران/ الملقب ب/الشلصتو/ أحد أبرز مسؤولي التنظيم.
وأحكمت وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة والحليفة أمس سيطرتها على بلدة خشام بريف دير الزور الشمالي الشرقي.
إلى ذلك أفادت مصادر أهلية بأن حالة من الاضطراب والانهيار تسود بين إرهابيي “داعش” في مدينة البوكمال نتيجة للتقدم المطرد لوحدات الجيش في عملياته ضد التنظيم الارهابي واستعادة سيطرته على مساحات واسعة في ريف دير الزور مؤءكدة ازدياد الجرائم ضد الأهالي والاعتداء عليهم في الشوارع واعتقال عدد منهم وإجبارهم على نقل الحجارة لاستخدامها في تحصين نقاط للإرهابيين وتغيير مواضعها بشكل مستمر ما يعكس حالة هستيرية يعيشها التنظيم في المنطقة على مختلف مستوياته.
وأشارت المصادر إلى أن الاحباط الذي يعيشه أفراد التنظيم نتيجة الانكسارات المتتالية في صفوفهم والهزائم التي يلحقها الجيش العربي السوري بهم يزيد من حالات الفرار حيث هرب أحد مسؤولي تنظيم “داعش” في دير الزور الإرهابي /أبو الطيب الإدلبي/ مع 5 آخرين وذلك بعد أقل من 24 ساعة من فرار نحو 50 ارهابيا مع عائلاتهم من مدينة البوكمال وريفها.

الجيش يؤمن وصول عدد من أهالي الميادين المهجرين هربا من إرهاب داعش إلى دير الزور

إلى ذلك أمنت وحدة من الجيش العربي السوري وصول عدد من العائلات من ريف مدينة الميادين إلى مدينة دير الزور بعد أن تم تحريرهم من إرهابيي “داعش”.
وأفاد مراسل سانا في دير الزور بأن العائلات وصلت الى دير الزور وتم تأمينهم ضمن مراكز إقامة مؤقتة حيث قامت الجهات المعنية في المحافظة بتقديم جميع المواد الأساسية والغذائية والطبية اللازمة لهم.
وعبر المواطنون الذين تم نقلهم إلى المدينة “عن سعادتهم بنجاحهم من الفرار من إرهاب تنظيم داعش الذي كان ينكل بهم ويذيقهم صنوف الاستعباد والاذلال مشيرين إلى أن ذلك لم يكن ليتحقق لولا بطولات الجيش العربي السوري.
ودعا المواطنون المحررون جميع المدنيين الذين ما زالوا في مناطق انتشار تنظيم داعش الإرهابي للتوجه إلى أقرب نقطة تواجد للجيش العربي السوري كي يصلوا إلى بر الأمان والطمأنينة.


الاثنين 23-10-2017
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net