القائمة البريدية
سياسة

صباغ: عدوان “إسرائيل” على دمشق دليل على خوفها من انتصارات الجيش السوري

سان بطرسبورغ..
دعا رئيس مجلس الشعب حموده صباغ أعضاء الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي المنعقدة في سان بطرسبورغ إلى إدانة العدوان الإسرائيلي أمس على أحد المواقع العسكرية بريف دمشق مؤكدا أن هذا العدوان يشكل خطرا على أمن وسلامة المنطقة.
وقال صباغ في مداخلة له أمام الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي إن “مجلس الشعب في الجمهورية العربية السورية يدين ويستنكر الاعتداء على الأراضي السورية من قبل الكيان الصهيوني وذلك بإطلاقه عدة صواريخ يوم أمس الاثنين من داخل الأراضي المحتلة على مناطق آمنة في ريف دمشق”.
وأضاف إن “مثل هذه المحاولات العدوانية هي أكبر دليل على خوف هذا الكيان المصطنع من انتصارات الجيش العربي السوري على المجموعات الإرهابية المسلحة وتأكيد جديد على مدى الارتباط العضوي بين هذا الكيان الإرهابي العدواني وهذه المجموعات التي تهدف إلى نشر الموت والدمار أينما وجدت” مؤكدا ضرورة وقف محاولات هذا الكيان اليائسة والمكشوفة للتغطية على هزائم الإرهابيين على الأراضي السورية.
وتابع صباغ إن من “يتشدقون بمحاربة الإرهاب هم صانعوه وداعموه سلاحا وفكرا ومالا وعتادا ويقومون في مشافيهم بمداواة مصابي الإرهابيين الذين تلطخت أيديهم بدماء الشعب السوري” مضيفا “كلما سحق الجيش العربي السوري وحلفاؤه الإرهاب على الأرض السورية يقومون بتقديم جرعة دعم له عن طريق الاعتداء على أراضينا وخرق مجالنا الجوي في انتهاك صارخ للقوانين والأعراف والمواثيق الدولية”.


الثلاثاء 17-10-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق