القائمة البريدية
سياسة

لافروف: الولايات المتحدة تحمي (جبهة النصرة) لتنفيذ مخططاتها في سورية

موسكو..
أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الولايات المتحدة تحمي تنظيم جبهة النصرة الإرهابي في سورية.
وقال لافروف خلال حلقة نقاش حول “المجتمع والسياسة العالمية” في المهرجان الدولي للشباب والطلبة في مدينة سوتشي اليوم: إن “أعضاء الائتلاف الأميركي يستمرون حتى الآن بغض الطرف عن (جبهة النصرة) وهناك أدلة كثيرة على أنه تجري رعايتها” لاستخدامها في حال الضرورة في سورية.
وأشار لافروف إلى أن الولايات المتحدة لم تتعامل مع مهمة فصل ما يسمى بالمعارضة المعتدلة عن العناصر الإرهابية المتطرفة في سورية مؤكدا أن موسكو تجري عبر القنوات المختصة اتصالاتها مع واشنطن لاستيضاح لماذا تتم هناك حالات سماح بخروج الإرهابيين من سورية والعراق.
وقال لافروف: “إننا نلاحظ ظاهرة غريبة عندما يخرج المسلحون بأسلحتهم وبسياراتهم المدججة بالرشاشات من العراق حيث كما كان يبدو أن للأميركيين نفوذا كبيرا هناك ومن بعض المناطق السورية التي يتواجد فيها الأميركيون ويخلقون الأعباء للجيش السوري .. ونعمل مع نظرائنا الأميركيين عبر القنوات المختصة لمعرفة ما الذي يجري في هذه الحالات ونأمل ألا تكون مخاوفنا صحيحة من أن هذه الحالات تتم عمدا”.


الاثنين 16-10-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق