القائمة البريدية
اقتصاد

الاستثمارات المصرية تسعى للمنافسة فى سورية

الاستثمارات المصرية تسعى للمنافسة فى سورية

القاهرة..
بعد سنوات من الدمار الذى شهدته سوريا تسعى الاستثمارات المصرية إلى المنافسة التصديرية التى تستحوذ عليها إيران وتركيا الآن.
وسيناقش الاتحاد المصرى لجمعيات المستثمرين استغلال معرض دمشق الدولى، والذى يعقد للمرة الأولى منذ 5 سنوات، كبوابة لدخول الاستثمارات المصرية لمنافسة إيران وتركيا اللذين يستحوذان على التصدير لسوريا حاليًا.
ويرى الدكتور محمد حلمى هلال عضو الاتحاد المصرى لجمعيات المستثمرين، أن هناك استقرارا أمنيا كاملا فى العاصمة دمشق، وهناك فرص تصديرية كثيرة لها فى ظل الحظر المفروض عليها من الدول الغربية.
وأكد أنه تم إرسال أول شحنة للتصدير لسوريا من خلال إحدى الشركات التى يملكها بداية الشهر الجارى وضمت "كشافات" إضاءة ومحطات طاقة شمسية، كما أنه يدرس إنشاء مصنع فى سويا فى ظل التسهيلات التى تقدمها للمستثمرين.
كما تسعى الغرف التجارية المصرية، برئاسة أحمد الوكيل، لتعزيز أوجه التعاون الاقتصادى والاستثمارى مع سوريا خلال المرحلة المقبلة، والمشاركة الإيجابية الفعالة لرجال الأعمال المصريين فى عملية "إعمار سوريا"، مؤكدا حرص مصر قيادة وشعبًا على استعادة سوريا واستقرارها سياسيا واقتصاديا.



السبت 07-10-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق