القائمة البريدية
محليات

ترجمان: الشراكة مع المنظمات الدولية في تأهيل وتدريب الكوادر الإعلامية تسهم في نقل التجارب العالمية إلى إعلامنا

 ترجمان: الشراكة مع المنظمات الدولية في تأهيل وتدريب الكوادر الإعلامية تسهم في نقل التجارب العالمية إلى إعلامنا
دمشق..
شدد وزير الإعلام المهندس محمد رامز ترجمان على دور الإعلام في تسليط الضوء على القضايا المجتمعية والمنعكسات السلبية للأزمة على مختلف شرائح المجتمع بحيث يكون شريكا مهما في معالجتها وتجاوزها وخاصة أن الحرب الارهابية التي تعرضت لها سورية كانت لها آثار اجتماعية ونفسية كبيرة على الأطفال والنساء.
وأكد الوزير ترجمان دور وسائل الاعلام في المجال التنموي من خلال التعاطي مع المسائل والمشكلات المجتمعية بطريقة عملية وصحيحة بحيث تكون هذه الوسائل عاملا مساعدا في تخطي التحديات التي فرضتها الأزمة معتبرا أن تأهيل الإعلاميين من خلال التدريب المستمر له أهمية كبيرة لكونهم يتحملون مسؤولية اجتماعية في مواجهة آثار الأزمة.
ولفت وزير الإعلام إلى أنه ستتم ترجمة مخرجات ورشات العمل التي تنظمها الوزارة إلى مواد إعلامية تشير إلى مختلف قضايا المجتمع حيث وضعت الوزارة خطة عمل لمواجهة منعكسات الأزمة على المجتمع داعيا إلى تكامل جهود المؤسسات كافة لإنجاح عملية الإعمار والتنمية المستدامة خلال المرحلة المقبلة بحيث يكون الإعلام الوطني مبادرا في الإشارة إلى مكامن الخلل.
وأشار وزير الإعلام إلى أن الشراكة مع المنظمات الدولية في تأهيل وتدريب الكوادر الإعلامية تسهم في نقل التجارب العالمية إلى إعلامنا الذي يعاني اليوم من الحصار والعقوبات إضافة إلى تأهيل وتدريب الإعلاميين مؤكدا أن الإعلام الوطني كان في الخندق الأول في مواجهة هذه الحرب الإرهابية التي مورس فيها الكثير من الكذب والتضليل الإعلامي فحارب على جميع الجبهات السياسية والاقتصادية والميدانية وقدم الكثير من الشهداء.


الاثنين 25-09-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق