سياسة

الأردن تستدعي ميليشيات درعا لبحث تسليم معبر نصيب للحكومة السورية

عمان..
استدعت الحكومة الأردنية ممثلين عن الميليشيات المسلحة، لبحث قضية إعادة فتح معبر نصيب، بعد أنباء عن قرب إعادة العمل في المعبر بين سورية والأردن، وتسليمه للحكومة السورية.
وأفادت تقارير صحفية معارضة بأنه من المقرر أن يجتمع ممثلون عن «المعارضة السورية» في محافظة درعا خلال الأيام المقبلة، مع الحكومة الأردنية، لبحث قضية إعادة فتح معبر نصيب، على الحدود السورية الأردنية.
ونقلت التقارير عن مصادر وصفتها بــــ«المطلعة»، أن مندوباً عما يسمى «مجلس محافظة درعا» سيزور الأردن برفقة آخر عما تسمى «دار العدل»، بناء على طلب أردني، للنقاش حول المعبر، دون أن يصدر تصريح رسمي بخصوص الاجتماع.
وكان القائم بأعمال السفارة السورية في الأردن، أيمن علوش، قال لوكالة «سبوتنيك» للأنباء، قبل أيام: «إن المعبر سيتم افتتاحه قريباً جداً».
وقال «رئيس مجلس محافظة درعا»، علي الصلخدي بحسب التقارير: «إن الاجتماع لم يجر حتى اليوم». وتوقع الصلخدي أن يبدأ إما الأحد أو الاثنين المقبلين، إلا أنه لم يشرح ماهية النقاشات التي سيتضمنها الاجتماع.


الاحد 24-09-2017
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net