القائمة البريدية
سياسة

الرئيس المصري : لا خلاص في سوريا الشقيقة إلا بحل سياسي

نيويورك..
قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إنه لا يمكن نهوض مستقبل أي نظام إقليمي أوعالمي بدون مواجهة شاملة وحاسمة مع الإرهاب، تقضي عليه وتستأصل أسبابه وجذوره.
وأضاف السيسي في كلمة له في الجمعية العامة للامم المتحدة انه لا خلاص في سوريا الشقيقة إلا بحل سياسي يتوافق عليه جميع السوريين، ويكون جوهره الحفاظ على وحدة الدولة السورية وصيانة مؤسساتها وتوسيع قاعدتها الاجتماعية والسياسية لتشمل كل أطياف المجتمع السوري ومواجهة الإرهاب بحسم حتى القضاء عليه
وتابع السيسي ان الطريق لتحقيق الحلول ففي سوريا هو المفاوضات التي تقودها الأمم المتحدة، وتدعمها. لافتا الى ان مصر ترفض أي محاولة لاستغلال المحنة التي تعيشها سوريا لبناء مواطئ نفوذ سياسية إقليمية أو دولية أو تنفيذ سياسات تخريبية لأطراف إقليمية


الاربعاء 20-09-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق