القائمة البريدية
سياسة

موسكو: لا نية لدى روسيا تثبيت قدميها في سوريا

موسكو: لا نية لدى روسيا تثبيت قدميها في سوريا

موسكو..
أعلن ألكسندر لافرينتيف، رئيس الوفد الروسي إلى مفاوضات "أستانا-6" بشأن التسوية السورية، أن لا نية لدى موسكو على المدى الاستراتيجي تثبيت قدميها في سوريا.
وفي مقابلة أجرتها معه قناة "روسيا-24" التلفزيونية، اليوم السبت، أكد لافرينتيف أن هدف روسيا في المنطقة يكمن في "محاربة الإرهاب الدولي الذي يشكل تهديدا للمصالح القومية الروسية".
وأعرب الدبلوماسي عن أمل موسكو في أن يصبح نظام وقف الأعمال القتالية في سوريا "نظاما دائما بالفعل"، وأن يقود تثبيت تخفيف التوتر في المناطق الأربع إلى استقرار الوضع على أراضيها.
وأشار لافرينتيف إلى أن الجولة الأخيرة من لقاءات أستانا أظهرت استعداد المعارضة السورية للتعامل مع روسيا. وقال رئيس الوفد الروسي: "إن اتصالاتنا مع ممثلي المعارضة أظهرت أنهم مستعدون هم الآخرون للتعامل مع الجانب الروسي وأنهم لا يرون فينا عدوا، إنما جهة تقف إلى جانب الشعب السوري وتسعى إلى إحلال السلام على أرض سوريا، وهو أمر مهم جدا". كما شدد رئيس الوفد على ضرورة  أن تقوم فصائل المعارضة السورية المعتدلة بقمع الإرهابيين في مناطق تخفيف التوتر في سوريا.

وكالات



السبت 16-09-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق