القائمة البريدية
سياسة

ظريف : الوضع الميداني في سوريا جيد للغاية .. أنصاري: أستانة 6 يببحث الترتيبات الأمنية في إدلب

 ظريف : الوضع الميداني في سوريا جيد للغاية ..  أنصاري: أستانة 6 يببحث الترتيبات الأمنية في إدلب
سوتشي..
قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن لدى إيران وروسيا الكثير من المواضيع التي يجب التنسيق بشأنها في إطار التعاون بينهم في مختلف المجالات، مشيراً إلى أن اليوم هناك ضرورة لمراجعة كل هذه القضايا.
وفيما يخص الاتفاق النووي وبالنظر إلى السياسات الأميركية الأخيرة لفت ظريف الذي يزور سوتشي الروسية اليوم الأربعاء إلى أن التنسيق بين إيران وروسيا يبدو ضرورياً كما كان دائماً وقد تعاونتا بصورة طيّبة لحد الآن ويدعم البلدان مواقف أحدهما الآخر في المنظمات الدولية وقد أبدت روسيا دعماً جيداً للغاية لإيران في مجال الاتفاق النووي.
وأكّد ظريف أن طهران وموسكو يواجهان أزمات مشتركة وأبرزها الأزمات الإقليمية، فقد تمكن البلدان بمساعدة الشعب السوري فرض التراجع على الإرهابيين في هذا البلد والوضع الميداني اليوم جيد للغاية، معتبراً أن التعاون الجيد القائم بين إيران وروسيا وتركيا أثمر عن تحسن الوضع في الساحة السياسية أيضاً وتم الحد من الاضطرابات والتوترات أيضاً، مشيراً إلى أن الشؤون الإقليمية تدعو إلى التباحث مع روسيا بشكل مستمر.
وتابع وزير الخارجية الايراني قائلاً إن الأطر التي حددها الاتفاق النووي والبروتوكول الإضافي واضحة في تفتيش الأماكن التي يمكن فيها ممارسة النشاطات النووية وإن أياً من عمليات التفتيش لا يمكن أن تشكل ذريعة للاطلاع على أسرار البلاد، مضيفاً أن إيران تصرفت بصورة صحيحة أكدتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية مرات عديدة حول عدم قيامها بنشاطات غير معلنة.

أنصاري: مباحثات أستانة 6 ستبحث الترتيبات الأمنية في إدلب

من جهته، نفى مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والافريقية حسين جابري أنصاري والذي يرافق ظريف في سوتشي لقاء بين ظريف والحريري، لكن قال أن لا شيء مستبعداً في إطار التطورات الدبلوماسية على حد قوله.
وأمل أنصاري أن إنهاء بعض القضايا البسيطة المتبقية خلال مباحثات أستانة 6، مضيفاً أن الترتيبات الأمنية في المنطقة الشمالية وإدلب تحديداً أبرز ما سنناقشه في أستانة.
كذلك، اعتبر أن التنسيق الذي أجرته إيران مع روسيا وتركيا وزياراته إلى عدد من عواصم المنطقة مهد الأرضية لإزالة الخلاف في وجهات النظر فيما يخص الترتيبات الأمنية في مناطق خفض التوتر الأربع، مشيراً إلى أن التطورات الإيجابية فيما يخص مباحثات أستانة تتزامن مع نجاحات ميدانية وسياسية كبيرة خلال الأشهر الماضية في سوريا والعراق وهذا سيحقق مصالح شعوب المنطقة وخاصة الشعب السوري.
يذكر أن وزير الخارجية الإيراني قد وصل اليوم إلى مدينة سوتشي الروسية في زيارة ليوم واحد لإجراء محادثات مكثفة مع المسؤولين الروس بمن فيهم نظيره الروسي سيرغي لافروف.


الاربعاء 13-09-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق