القائمة البريدية
سياسة

المحيسني والعلياني يعلنان استقالتهما من هيئة تحرير الشام بسبب تجاوزاتها

المحيسني والعلياني يعلنان استقالتهما من هيئة تحرير الشام بسبب تجاوزاتها
ادلب..
أعلن الداعية السعودي والقاضي الشرعي في هيئة تحرير الشام عبدالله المحيسني استقالته من الهيئة إثر التسريبات الصوتية التي وصفته ووصفت "شرعيي الهيئة" بالمرقعين.
وفي بيان نشره المحيسني على حسابه على تلغرام موقع باسمه وباسم زميله الداعية السعوي مصلح العلياني، فند الأسباب التي دعتهما لإعلان الاستقالة وأولها "التجاوز الحاصل للجنة الشرعية في القتال الأخير" مع الفصائل الأخرى والذي أفضى لسيطرة الهيئة على مدينة إدلب ومعبر استراتيجي يربطها مع تركيا.
وتابع البيان "ثم أعقب ذلك ما تمخضت عنه التسريبات الصوتية من انتقاص صريح لحملة الشريعة على ألسنة بعض المتصدرين في الهيئة على نجو خطير، مما استلزم انتهاضة من أجل إصلاح الخلل من خلال حزمة إجراءات".
وخلص البيان "لما تحققنا العجز عن تحقيق غايتنا من وجودنا في هذا الكيان كان لزاماً علينا إعلان استقالتنا عن هيئة تحرير الشام".
يذكر أن المحيسني وهو سعودي الجنسية كان أبرز مفتي جيش الفتح، ثم بعد تأسيس هيئة تحرير الشام التي عمادها جبهة النصرة انضم إلى الهيئة وأصبح المفتي الشرعي لها، إلا أن تسريبات صوتية صادرة عن أحد القادة العسكريين في الهيئة انتشرت قبل أيام وصف فيها القائد العسكري القضاة الشرعيين في الهيئة وعلى رأسهم المحيسني بأنهم مجرد مرقعين للمقاتلين، بمعنى من يقومون بالتستر وإيجاد الحجج الشرعية لأفعالهم.


الثلاثاء 12-09-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق