القائمة البريدية
سياسة

شعبان : زيارة الوفد الأردني دليل على تواصل النبض العربي بين سورية والأردن

شعبان : زيارة الوفد الأردني دليل على تواصل النبض العربي بين سورية والأردن
دمشق...
أكدت الدكتورة بثينة شعبان المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية خلال لقائها وفدا اردنيا برئاسة المحامي سميح خريس الأمين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب أن زيارة الوفد في هذا الوقت هي خطوة صحية على طريق بناء مشروع عربي متكامل لأن الشعوب هي صاحبة المبادرة وأن النبض العربي كان ومازال نبضا عربيا مقاوما في كل الأقطار العربية ويحمل نفس الأهداف والتطلعات وخاصة اليوم بعد أن بدت بوادر هزيمة المشروع الإرهابي التكفيري.
وقالت شعبان خلال لقائها الوفد الذي يضم أعضاء من اتحاد المحامين العرب وناشطين سياسيين ونوابا سابقين في البرلمان الأردني إن “خطواتنا المستقبلية يجب أن تكون مدروسة وأن ننظر للمستقبل بتفاؤل وهذا يستوجب قراءة الأحداث التي مرت بأمتنا العربية بعين نقدية دون تكرار أخطاء الماضي”.
وأضافت إن “المشروع الغربي في تراجع واضح وصعود الشرق أصبح أمرا حتميا” مؤكدة أن هذا الشرق سيكون قطبا أساسيا في هذا العالم وعلينا كعرب وضع أسس متينة لمشروعنا القومي التحرري لتبني عليه الأجيال القادمة”.

وفي تصريح للإعلاميين بعد اللقاء بينت الدكتورة شعبان أن زيارة الوفد الأردني دليل على تواصل النبض العربي بين سورية والأردن وبين بلدان عربية مختلفة وبين المقاومة وسورية وهو يعكس الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري وحلفاؤه والمقاومة في الميدان ويعكس أيضا تطلع الشعب العربي في مختلف بلدانه إلى مشروع عربي نهضوي تحرري يرتفع بهذه الأمة ويرتقي بها من هذه الحال التي وصلت إليها بسبب الصهيونية والتواطؤ الغربي.
وأشارت الدكتورة شعبان إلى أن زيارة الوفود إلى سورية من البلدان العربية تؤكد أن الشعب العربي يفصل بين نفسه وبين الحكومات ولديه من الثقة والقوة والنبض والطموح ان نبني مستقبلا عربيا لأجيالنا.
وقالت “إن هزيمة المشروع الإرهابي الصهيوني لا تعني بالضرورة أننا انتصرنا لأن انتصار مشروعنا يعني أولا هزيمة المشروع الإرهابي الصهيوني مع العمل بجد ونشاط على كل المستويات الإعلامية والثقافية والتربوية من أجل بناء مشروع عربي نهضوي للأجيال القادمة يستطيع أن يرتقي بالأمة ويستثمر كل المشترك بينها من لغة وحضارة وتاريخ وثقافة لتأخذ مكانها الفاعل الذي يليق بها وبحضارتها وطموحات شعوبها سواء في الإقليم أو المستوى الدولي”.


الاحد 27-08-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق