القائمة البريدية
محليات

مطار باسل الأسد الدولي يعود للعمل بأيدي سورية – روسية

دمشق..
أكد وزير النقل السوري علي حمود على وجود تنسيق سوري – روسي لإعادة تأهيل مطار باسل الأسد الدولي في محافظة اللاذقية بعدما توقف المطار عن العمل حوالي ثلاث سنوات نتيجة الحرب الدائرة في المنطقة.
وأضاف حمود إلى أن عملية التأهيل بدأت من خلال العمل على تأهيل المهبط القديم في المطار بكلفة 4 مليارات ليرة سورية ، ليكون المهبط بمواصفات عالمية تناسب إقلاع وهبوط طائرات من أحجام كبيرة بجميع أنواع الطائرات،
إضافة إلى أنه تم تأهيل صالة الركاب التي كانت تتسع لمساحة 200 م2وأصبحت 700 م2.
وبين وزير النقل السوري إلى أنه تمت الموافقة على التشغيل إلى المحطات العالمية منها محطات أوربية التي تعمل على كسر الحصار الاقتصادي المفروض على سوريا وهناك طلبات لعبور الطيران فوق الأراضي السورية.
وكشف حمود عن إطلاق خط الطيران دمشق اللاذقية دمشق على أن يسير الخط بمحطتين مبدئياً يومي الخميس والسبت من كل أسبوع، مشيراً إلى أن هاتين الرحلتين ستكونان مقدمة لرحل إضافية عند الحاجة بأسعار مخفضة وبالسعر نفسه القائم إلى القامشلي، علماً أن الخط عاد
للعمل بجهود العاملين في مؤسسة الخطوط الجوية السورية.


السبت 26-08-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق