القائمة البريدية
محليات

افرام الثاني: سورية كانت على الدوام بلدا للأمان والسلام والوحدة الوطنية

الحسكة..
أقامت ?كاتدرائية مار جرجس? للسريان ?الأرثوذكس?، قداسا الهيا في ?مدينة الحسكة?، لمناسبة تنصيب المطران مار موريس عمسيح راعيا لأبرشية ?الجزيرة? والفرات للسريان الأرثوذكس، في حضور بطريرك أنطاكية وسائر المشرق الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الارثوذكسية فى العالم مار أغناطيوس أفرام الثاني، مفتي الحسكة عبد الحميد الكندح، وحشد من الفاعليات وأبناء المنطقة.
وأكد افرام الثاني في تصريح، أن "?سوريا? كانت على الدوام بلدا للأمان والسلام و?الوحدة الوطنية?. والمشاركة الواسعة من الأهالي والفاعليات الاجتماعية، هي رسالة إلى العالم أجمع بان سوريا فى طريقها إلى التعافي من آثار الحرب والدمار واعادة الاستقرار"، داعيا "أبناء سوريا المغتربين إلى العودة لبلدهم والمشاركة فى اعادة إعماره وبنائه".
 



السبت 19-08-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق