القائمة البريدية
سياسة

حامية مطار دير الزور تسقط طائرة مسيرة لتنظيم “داعش”

حامية مطار دير الزور تسقط طائرة مسيرة لتنظيم “داعش”

دير الزور..
أسقطت وحدات من الجيش العربي السوري طائرة مسيرة محملة بالقنابل لإرهابيي “داعش” في محيط مطار دير الزور خلال عملياتها المتواصلة على تجمعاتهم ونقاط تسللهم في مدينة دير الزور ومحيطها في الوقت الذي تزداد فيه وتيرة رفض الأهالي وتصديهم لإرهابيي التنظيم الذي يشهد فرارا متواصلا في صفوف قيادييه.
وأفاد مراسل سانا في دير الزور بأن حامية مطار دير الزور اشتبكت مع مجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” في محيط المطار في حين تعاملت برمايات نارية من أسلحة مناسبة مع طائرة مسيرة مزودة بكاميرا وتحمل عدة قنابل وأسقطتها قبل وصولها إلى هدفها.
ولفت المراسل إلى أن وحدة من الجيش قضت على عدد من إرهابيي “داعش” ودمرت أحد أوكارهم في عمليات ضد تجمعاتهم وتحصيناتهم في حي الرشدية بمدينة دير الزور.
وذكر المراسل أن الطيران الحربي السوري نفذ غارات على تحصينات ومحاور تحرك إرهابيي التنظيم في قرى الشولا والبغيلية والمقابر وعياش وعين البوجمعة ومنطقة البانوراما ما أسفر عن تدمير تحصينات واسلحة وذخائر وايقاع عدد من الارهابيين قتلى ومصابين.

ومع تصاعد انتفاضة الأهالي ضد التنظيم التكفيري في عدد من مناطق ريف المحافظة أكدت مصادر أهلية أن عددا من شبان المنطقة نفذوا عملية قضوا خلالها على ما يسمى أميري المتطوعين في الميادين والبوكمال وهما الإرهابيان المصريان جاد الله عبد الرؤوف وزياد النوبي في حين هاجمت مجموعة أخرى من الأهالي بالأسلحة الفردية آلية تقل 3 إرهابيين على طريق البوكمال /حصيبة ما أدى إلى مقتلهم وإعطاب الآلية.
وفي أقصى الريف الشرقي بينت المصادر أن مجموعة من الأهالي قضت على 7 من إرهابيي التنظيم التكفيري بينهم 4 من جنسيات أجنبية في منطقة الكتف قرب مصفاة المياه القديمة في مدينة البوكمال.
إلى ذلك تصاعدت وتيرة فرار إرهابيي التنظيم تحت ضغط انتصارات الجيش العربي السوري وتصميمه على اجتثاث الارهاب وتقدمه باتجاه دير الزور بعد السيطرة على مدينة السخنة حيث أكدت المصادر الأهلية فرار مجموعة من الإرهابيين من بينهم المتزعم يوسف المرهون.



الاثنين 14-08-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق