القائمة البريدية
سياسة

"سرايا أهل الشام" وعوائلهم يغادرون عرسال إلى القلمون الغربي السبت

بيروت..
تبدأ غداً السبت ترتيبات خروج 350 مسلحاً من "سرايا أهل الشام" مع أسلحتهم الفردية، إضافة إلى عشرات العوائل من مخيمات عرسال اللبنانية باتجاه منطقة الرحيبة في القلمون الشرقي.
وفي التفاصيل، فإن 350 مسلحاً و3124 شخصاً من النازحين في مخيمات عرسال شرق لبنان سيسلكون المسار الذي سلكته قافلة النصرة، وبخروجهم يصبح وادي حميد ومنطقة الملاهي شرق عرسال خاليين من أي تواجد للمسلحين والنازحين.
ويأتي خروج هؤلاء تنفيذاً للاتفاق الذي أدى إلى إخلاء جرود عرسال من المسلحين وتحريرها. 
في غضون ذلك تواصل مدفعية الجيش اللبناني استهداف مواقع تابعة لتنظيم داعش في رأس بعلبك والقاع في البقاع على الحدود مع سوريا. كذلك قصفت طائرات من نوع "سيسنا" تابعة لسلاح الجو الجيش مواقع التنظيم في جرود رأس بعلبك والقاع أيضاً.
ووفقاً لبيان صادر عن الجيش اللبناني، فقد أدى القصف بالمدفعية والطائرات إلى وقوع العديد من الجرحى في صفوف داعش.
يأتي ذلك تمهيداً لعملية عسكرية أعلنها الجيش بهدف القضاء على داعش وطردهم من البلاد، بعد طرد عناصر "جبهة النصرة" من جرود عرسال في وقت سابق.
وذكرت مصادر عسكرية لبنانية أن اتخاذ القرار بإطلاق العملية العسكرية المتوقعة ضد "داعش" في المناطق الحدودية اللبنانية مع سوريا أصبح بيد الجيش اللبناني بعد موافقة الحكومة على تقديم الغطاء الكامل للجيش اللبناني في معركته ضد الإرهاب.
وتأتي عملية الجيش ضد "داعش" بعد اندحار  "النصرة" التي تهاوت في المواجهة أمام المقاومة والجيش السوري في جرود عرسال اللبنانية، حيث رفع مسلحو النصرة الرايات البيضاء بالتزامن مع سيطرة الجيش السوري والمقاومة على مرتفعات الكرة في جرود فليطة بالقلمون الغربي.


الجمعة 11-08-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق