القائمة البريدية
دولي

الجيش الأميركي يستعد لـ "تحرير" تلعفر العراقية ويتوقع معركة صعبة

 الجيش الأميركي يستعد لـ "تحرير" تلعفر العراقية ويتوقع معركة صعبة
واشنطن..
قال المتحدث باسم الجيش الأميركي ريان ديلون إن قوات التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ضد تنظيم داعش تستعد لمعركة "تحرير" تلعفر مع القوات العراقية، مؤكداً أنها شنت على المدينة ما لا يقل عن 50 غارة جوية الأسبوع الفائت.
وكشف ديلون أن داعش يملك في مدينة تلعفر وخارجها ما يقارب الألفي مسلح، متوقعاً "معركة صعبة هناك".
وفيما يخص الاتهامات للطيران الأميركي باستهداف مواقع للحشد الشعبي قبل أيام على الحدود العراقية مع سوريا، أوضح ديلون أن القوات الأميركية لم تشن أي غارات جنوب سوريا بالقرب من الحدود العراقية في المناطق التي يشتبك فيها الحشد الشعبي مع داعش.
وعن معركة الرقة السورية كشف المتحدث باسم الجيش الأميركي أن "قوات سوريا الديمقراطية" التي تدعمها واشنطن "تمكنت من تطهير 50% من الرقة إلا أن المعركة الصعبة تستمر في المدينة القديمة".
وكان القيادي في الحشد الشعبي العراقي جواد الطليباوي كشف في مقابلة مع الميادين أن الحشد لن يشارك في عمليات تحرير مدينة تلعفر بسبب الضغوط الدولية والمحلية، وأن فصائل أساسية في الحشد تبلغت بعدم مشاركتها في المعركة.


الخميس 10-08-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق