القائمة البريدية
سياسة

الدفاع الروسية: التوصل إلى اتفاق بشأن منطقة تخفيف التوتر في ريف حمص الشمالي

موسكو..
أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم التوصل إلى اتفاق بشأن طريقة عمل منطقة تخفيف التوتر الثالثة التي تشمل 84 بلدة في ريف حمص الشمالي.
وأكد المتحدث الرسمي باسم الوزارة اللواء إيغور كوناشينكوف أن “اتفاق وقف الأعمال القتالية في منطقة تخفيف التوتر الثالثة بريف حمص الشمالي التي يتجاوز تعداد سكانها 147 ألف شخص دخل حيز التنفيذ اعتبارا من منتصف نهار اليوم” مشيرا إلى أن الاتفاق لا يشمل تنظيمي “داعش” وجبهة النصرة الإرهابيين.
وأشار كوناشينكوف إلى أن الاتفاق “يقضي بطرد جميع الفصائل المرتبطة بتنظيمي “داعش” وجبهة النصرة الإرهابيين وإعادة فتح جزء من طريق حمص-حماة”.
وبين المتحدث أن الشرطة العسكرية الروسية ستقيم اعتبارا من يوم غد معبرين في منطقتي “حربنفسه والدوير و3 نقاط رصد في مناطق الحميرات وقبيبات وتل عمري” مؤكدا أن وحدات الشرطة العسكرية ستتولى مهمة متابعة تطبيق نظام وقف الأعمال القتالية فضلا عن ضمان إيصال المساعدات الإنسانية وإجلاء المرضى والمصابين” لتلقي العلاج في مستشفى عسكري روسي أو في أحد المستشفيات السورية.


الجمعة 04-08-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق