القائمة البريدية
سياسة

المرحلة الثانية لعملية التبادل .. 4 آلاف عنصر من سرايا أهل الشام وعائلاتهم سيغادرون إلى ادلب

بيروت..
الإعلام الحربي يعلن بدء المرحلة الثانية من عملية التبادل بين المقاومة و"جبهة النصرة" برعاية الأمن العام اللبناني، حيث وصلت الحافلات التي ستقل مسلحي "النصرة" وعائلاتهم من فليطة إلى جرود عرسال.
وأشار إلى أن 4 آلاف عنصر من سرايا أهل الشام وعائلاتهم سيغادرون إلى سوريا ضمن اتفاق منفصل، لافتاً إلى أن الجيش اللبناني بدأ بإرسال حافلات من عقبة الجرد إلى نقطة التجمع الأخيرة لإجلاء مسلحي النصرة.
مراسل الميادين من سهل الرهوة قال إن 50 حافلة دخلت عرسال مع استمرار توافد الحافلات إلى عقبة الجرد. وأشار إلى أن الجهات المعنية بتنفيذ الاتفاق تستبعد إتمام المرحلة الثانية منه اليوم وترجح أن يتم ذلك غداً.
ونقل المراسل عن مصادر في الصليب الأحمر قولها إن المرحلة الثانية من عملية التبادل قد لا تنتهي اليوم لأسباب لوجستية.
وأشار أيضاً نقلاً عن مصادر في المقاومة قولها إن الحافلات ستخرج من عرسال إلى جرودها وصولاً إلى فليطة.
ولفت المراسل إلى أنه تمّ تغيير مكان استلام أسرى حزب الله بطلب من النصرة من قلعة المضيق ليصبح مدينة حلب.
بدورها، أفادت مراسلة الميادين من فليطة السورية ببدء تجمع الباصات في جرود فليطة للتوجه إلى جرود عرسال ونقل مسلحي النصرة إلى إدلب، مشيرة إلى أنه يتم تداول أخبار بأن الكثير من المسلحين يريدون تسوية أوضاعهم والعودة إلى قراهم في سوريا.


الاثنين 31-07-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق