القائمة البريدية
محليات

الفرح في بلودان ينفض الارهاب ويعيد نبض الحياة

 الفرح في بلودان ينفض الارهاب ويعيد نبض الحياة
ريف دمشق..
على مدار أربعة أيام احتضنت مدينة بلودان مهرجان بلودان السياحي 2017 الذي اختتمت فعالياته الليلة الماضية بمشاركة الآلاف من السوريين الذين قدموا من دمشق والمناطق المحيطة بها تعبيرا عن فرحتهم وسعادتهم بالأمن والأمان الذي عاد بفضل تضحيات بواسل الجيش العربي السوري.
وخلال حفل استثنائي قدم كل من الفنانين أذينة العلي وكنانة القصير وجهاد الأمير بقيادة المايسترو هادي بقدونس باقة من أجمل الأغاني الوطنية والتراثية والفلكلورية التي اشعلت المسرح وبثت الفرح والبسمة على وجوه الجمهور وأعادت نبض الحياة للمنطقة.
وأكد جمال مورة صاحب سناك مورة أنه طوال فترة الأزمة لم يغلق مطعمه وهذا كان تحديا للإرهاب لافتا إلى أن مدينة بلودان كانت درع دفاع وطني لدعم الجيش العربي السوري وبقيت صامدة منوها بالجهود والأعمال الكبيرة التي أنجزتها وزارة السياحة والمحافظة خلال فترة قصيرة لإطلاق المهرجان بهذا الشكل اللائق والراقي.
وفي تصريحات لـ سانا أكد العشرات من المواطنين أن المهرجان كان بمثابة عرس جماهيري شاركت فيه مختلف الفعاليات الثقافية والفنية والرياضية لإعادة الحياة الطبيعية للمنطقة والتأكيد للعالم أن سورية وشعبها أصحاب تاريخ وحضارة لا يمكن محوها رغم الإرهاب والحصار ووصف الشاعر كرم نصار من بلودان المهرجان بأنه لوحة فنية تتخللها جميع الألوان والأطياف وقال “ما بدي قصور وزينة وخزنة جوهر تغنيني.. نسمة رقيقة ونقطة مي من بلادي بتكفيني” معبرا عن سعادته بعودة الألق السياحي مجددا لبلودان.


الاثنين 31-07-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق