القائمة البريدية
سياسة

شروط واوامر واشنطن لمسلحي الجنوب؟

شروط واوامر واشنطن لمسلحي الجنوب؟
درعا..
اشترطت الولايات المتحدة الأميركية، على ميليشيات «الجبهة الجنوبية»، «إيقاف القتال» ضد الجيش السوري والموافقة على قتال تنظيم داعش الإرهابي وإرسال قوات إلى محافظة الرقة، وتسليم الصواريخ والراجمات، من أجل استئناف تقديم الدعم لها، في حين هرب قيادي في ميليشيا «جيش مغاوير الثورة» المنضوي في «الجيش الحر» إلى مناطق سيطرة الجيش السوري في البادية مع عدد من العناصر.
وتحدث الناطق الإعلامي باسم «مغاوير الثورة»، أبو جراح الخزاعي، وفق ما نقلت مواقع الكترونية معارضة، عن أن «القيادي (أبوحوسة) هرب» إلى مناطق القوات السورية في منطقة العليانية بالبادية، «بعد ما قرّرنا التحقق بخصوص فقدان رشاش نوع 249».
وأوضح رئيس المكتب السياسي لـ«ألوية العمري» وائل معزر وفق ما نقلت وكالات معارضة، أن الولايات المتحدة طالبت بـ«إيقاف القتال» ضد الجيش السوري و«الموافقة على قتال تنظيم داعش وإرسال قوات إلى الرقة، شمالي شرقي سورية، وتسليم الصواريخ والراجمات»،لاستئناف الدعم لـ«الجبهة الجنوبية.»


الاحد 30-07-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق