القائمة البريدية
سياسة

الغلي بالماء طريقة جديدة لإجرام داعش

الغلي بالماء طريقة جديدة لإجرام داعش
الرقة..
ابتكر تنظيم داعش الإرهابي طريقة جديدة لإجرامه بحق الشعب السوري، وذلك عبر الغلي بالماء.
وذكر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، أن التنظيم أقام صباح أمس في حي التوسعية شمال مدينة الرقة، «حفل إعدام» بطريقة جديدة، بشاب زعم التنظيم أنه مقاتل في صفوف «قوات سورية الديمقراطية- قسد» أسره خلال اشتباكات ليل الاثنين في محيط سكن الادخار. وذكرت المصادر أن التنظيم جهز موقع الإعدام بحوض ماء صغير ألقي فيه الشاب حياً، قبل أن تشعل تحته نيران إطارات مطاطية ونفط خام، لتعذب الضحية حرقاً وبغليان الماء حتى الموت.
وإلى جانب الشاب عرض داعش 10 جثث مقطوعة الرأس قالت إنها لمقاتلين من «قسد» قبل أن تلقيهم في النار.
ويحرص تنظيم داعش على إثارة الانتباه، بتجديد طرائق القتل الوحشية لديه، بالحرق والتفجير والإغراق بالماء وغيرها من الطرق الفظيعة التي عرضها في إصداراته الإعلامية خلال السنوات الثلاث الماضية.
في سياق آخر، أعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي في لبنان، أنها ألقت القبض على شبكة لتنظيم داعش، تضم خمسة أشخاص جميعهم سوريون، ونطاق عملهم يرتكز فيما بين مدينة بيروت ومحلة الدورة.
وتبين بالتحقيق معهم، أن المنسق الرئيس للشبكة من «مواليد عام 1992» الذي اعترف بانتمائه إلى تنظيم داعش في سورية، ومتابعته لدورات عسكرية في منطقة الطيبة وانتقاله إلى منطقة الميادين للمشاركة في القتال في صفوف التنظيم الإرهابي.


الاربعاء 26-07-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق