القائمة البريدية
محليات

حط بالخرج .. عبقرية مسابقة الثانوية

حط بالخرج .. عبقرية مسابقة الثانوية

دمشق- خاص..
كثر الحديث عن قولبة مسابقات التوظيف في القطاعات العامة في سورية وخاصة بالنسبة لحملة شهادة الثانوية العامة حيث الهنات والشكاوي اكثر من ان تعد وتحصى والغريب بالامر ان وزارات الدولة غير معنية بتصحيح مسارها الخاطىء في المسابقات السابقة فكل وزارة تعلن عن مسابقة على مزاجها واحيانا كل مؤسسة ضمن الوزارة تعلن عن مسابقة وتطلب 3 او 4 ممن يحملون الثانوية العامة وتجري الاختبارات لالاف وتخسر الوقت والجهد وتحجز مدرجات من اجل انتقاء موظفين معروفين سابقا للجميع دون الرأفة بهذه الفئة الاكثر عوزا في المجتمع وترى المتقدم للمسابقة ياتي من محافظة الى اخرى متعلقا بقشة الامل بالنجاح وبعد خسارة المصروف والوقت والامل اما ان تلغى المسابقة او تؤجل او يكون العدد المقبول لا يذكر وهنا السؤال من الذي يمنع مجلس الوزراء القيام بمسابقة واحدة مركزية على مستوى سورية ويجبر جميع المؤسسات والادارات الانتقاء منها كون الثانوية شهادة واحدة ومعروف الخريج منها وعمله فئة ثانية لا يحتاج الى العبقرية التي تتزرع بحاجتها الادارات من اجل انتقاء اشخاص محسوبين على واسطات محددة .
وهل يعقل انه في عام واحد في وزارة المالية المصرف المركزي وهيئة الضرائب والرسوم والمصارف العامة كل جهة تعمل مسابقة بمفردها وعلى المعتر المشحوط العاطل عن العمل اللهث وراء كل مديرية والبحث عن واسطة والاتصال بمن يعرفه او يتعرف عليه لحجز وظيفة تنقذه من الفقر والعوز .
والعوز الكبير هو الاستمرار في هذه الاخطاء في ظل الحديث عن التطوير الاداري واتساع خرج المواطن للانتهاكات التي تجرى في هذه المسابقات .

شام برس - طلال ماضي



السبت 22-07-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق