القائمة البريدية
سياسة

وحدات من الجيش العربي السوري تستعيد عدداً من آبار النفط بريف الرقة

وحدات من الجيش العربي السوري تستعيد عدداً من آبار النفط بريف الرقة  الرقة-دير الزور..
أعلن مصدر عسكري أن الجيش العربي السوري استعاد السيطرة على عدد من آبار النفط في ريف الرقة الجنوبي بعد تكبيد إرهابيي تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.
وأفاد المصدر في تصريح لـ سانا بأن وحدات من الجيش والقوات المسلحة واصلت عملياتها العسكرية في ملاحقة إرهابيي “داعش” بعمق البادية باتجاه الرقة واستعادت السيطرة على عدد من آبار النفط في مناطق معدان والرابية ورسم الغانم والجبلة بريف الرقة الجنوبي.
وبين المصدر أن عمليات الجيش أسفرت أيضا عن تدمير عدد من مقرات وآليات إرهابيي “داعش” والقضاء على عدد منهم.
واستعادت وحدات من الجيش أمس السيطرة على قرية الرميلان و15 بئر نفط وحقل غاز في ريف الرقة الجنوبي بعد تكبيد إرهابيي تنظيم “داعش” خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

سلاح الجو يدمر مقرات وآليات لتنظيم “داعش” ويوقع قتلى بين إرهابييه في دير الزور
إلى ذلك نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري سلسلة غارات على نقاط انتشار وتحركات لتنظيم داعش المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في دير الزور ومحطيها.
وأفاد مراسل سانا في دير الزور بأن الطيران الحربي كثف من ضرباته الجوية على تجمعات ومقرات لتنظيم داعش الإرهابي في أحياء الحويقة الشرقية والصناعة والحميدية والعرفي والعرضي ومحيط كل من الفوج وجسر الرقة والمطار ومنطقة الثردة والجفرة وفي قرية الجنينة.
وأشار المراسل إلى أن الضربات الجوية اسفرت عن سقوط قتلى ومصابين بين إرهابيي تنظيم داعش وتدمير مقرات وآليات بعضها مزود برشاشات ثقيلة.
وبين مراسل سانا أن وحدات من الجيش العربي السوري خاضت اشتباكات متقطعة مع ارهابيي تنظيم داعش على المحورين الجنوبي والجنوبي الغربي ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد منهم وتدمير أسلحتهم وعتادهم.
وذكر المراسل أن من بين القتلى خلال الايام الماضية الإرهابيين العراقيين حسين المحمد وهاني سلطان الحمدوني وسيف فخري السراج ومحمد شحادة الحديدي الملقب “أبو دجانة” و”أبو إيمان الحبيطي” و”أبو موس المكاوي”.
إلى ذلك أكدت مصادر أهلية استمرار حالة التخبط والارباك التي تسود أوساط ارهابيي تنظيم “داعش” في ظل تقدم الجيش العربي السوري وفرار العديد من المتزعمين من ريف دير الزور آخرهم مسؤول امنيي التنظيم في الميادين الارهابي أبو وسام العدنان.
وأشارت المصادر إلى أن تنظيم داعش أقدم على إعدام شخصين احدهما من ارهابييه الملقب بالمغربي وهو من الجنسية المغربية في بلدة بقرص بالريف الشرقي والآخر محمد سطم الحميد في مدينة القورية.


الخميس 20-07-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق