القائمة البريدية
ثقافة وفنون

«الليالي اللبنانية»: تحنّ إلى المستقبل

«الليالي اللبنانية»: تحنّ إلى المستقبل
?في افتتاح الدورة 61، مدّت «مهرجانات بعلبك الدوليّة» جسراً مع ماضيها الأسطوري الذي صنع ذاكرة لبنان الحديث: أيام كان «معبد باخوس» يحتضن عمالقة كفيروز وعاصي ومنصور ووديع وصباح ونصري وسمير يزبك...
مشعل «الليالي اللبنانية» حمله أمس رامي عياش وبريجيت ياغي وألين لحود. ورافقتهم موسيقى حيّة من توزيع المايسترو إيلي العليا. أما البرنامج المضمّخ بتراث الخمسينيات، فاستحضر توفيق الباشا ووليد غلمية وزكي ناصيف، روميو لحود وفيلمون وسلوى القطريب، ضمن استعراض غني بصرياً (جيرار أفيديسيان)، وبمشاركة ?? راقصا/ ة (سامي خوري). «زقفة يا شباب»، «يسعد صباحك»، «فوق الخيل»، «طال السهر»... هكذا قالت لنا «مدينة الشمس» إن لبنان إرث عريق مشرّع على المستقبل.


السبت 08-07-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق