القائمة البريدية
سياسة

الرئيس الفرنسي مستعد شخصيا للمساهمة في حل الأزمة السورية

باريس..
أعرب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، عن استعداده لتقديم مساهمة شخصية بغية التوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة السورية في إطار عملية جنيف، بحسب قصر الإليزيه.
تصريح ماكرون هذا، جاء أثناء مباحثاته مع رياض حجاب منسق الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية، أمس الثلاثاء 4 يوليو/تموز، في باريس.
وجاء، في بيان لقصر الإليزيه، أن الرئيس الفرنسي أكد لحجاب أنه أجرى مباحثات مع عدد من رؤساء الدول، بينها روسيا والولايات المتحدة، من أجل "تخفيف العنف ومعاناة الشعب السوري".
وأضاف البيان أن "فرنسا تولي اهتماما خاصا لمنع استخدام الأسلحة الكيميائية، ومسألة إيصال المساعدات الإنسانية"، وأن ماكرون وحجاب "أكدا ضرورة الحفاظ على وحدة سوريا ومحاربة تنظيم "داعش" الإرهابي، وجماعات متطرفة أخرى".

تاس


الاربعاء 05-07-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق