القائمة البريدية
دولي

"داعش" يحشد أرتاله لمهاجمة حدود العراق مع سوريا والأردن

"داعش" يحشد أرتاله لمهاجمة حدود العراق مع سوريا والأردن
بغداد..
أفادت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، نقلاً عن مصادر محلية، اليوم الاثنين 3 تموز/يوليو، بأن تنظيم "داعش" الإرهابي حشد المئات من عناصره في آخر معاقله غرب الأنبار، لمهاجمة الحدود العراقية مع دولتين جارتين.
وحسب المصادر المحلية التي تحفظت الكشف عن اسمها، أن المئات من عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، ومن بينهم انتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة، تحشدوا بأرتال في أقضية "عانة، وراوة، وجنوب القائم" غربي محافظة الأنبار، غربي العراق، منذ ليلة أمس الأحد.
وأضافت المصادر أن تحشد "داعش" ينوي شن هجوم واسع على منفذ الوليد الحدودي بين العراق وسوريا، وعلى مقرات القوات العراقية للفرقة الأولى من الجيش، وحرس الحدود، المنتشرة على طول الطريق السريع الدولي قرب قضاء الرطبة وصولاً إلى طريبيل الحدودي مع الأردن.
وقال أحد المصادر إن التحشد الداعشي ينوي أيضاً شن هجوم واسع على قضاء حديثة غربي الأنبار — القريب من قضائي راوة وعانة.
وذكر أن عناصر الرتل يحملون أنواعا مختلفة من الأسلحة المتوسطة والثقيلة، وترافقهم سيارات مفخخة، وانتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة.
الجدير بالذكر، أن تنظيم "داعش" الإرهابي خسر أغلب مناطق سيطرته في العراق، وما تبقى له فقط ثلاثة أقضية هي "عانة، ورواة، والقائم" غرب الأنبار المحافظة التي تشكل وحدها ثلث مساحة البلاد.


الاثنين 03-07-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق