القائمة البريدية
محليات

حط بالخرج .. مكتب الجرحى بطرطوس والعقد النفسية

 حط بالخرج .. مكتب الجرحى بطرطوس والعقد النفسية
طرطوس - خاص..
اللجنة الوزارية المكلفة تتبع تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية بمحافظة طرطوس تتحدث بثقة في الاعلام عن التجربة الرائدة لمحافظة طرطوس في مجال إنشاء مكاتب شؤون أسر الشهداء والجرحى والمفقودين بالمناطق وتقديم الدعم اللازم لهم اما على ارض الواقع ومن خلال التواصل مع الجرحى والاستماع الى شكواهم وهمومهم وطلباتهم فالصورة مختلفة تماما وهنا نسال هل نحن امام فئة خاصة وعزيزة علينا لماقدمته من تضحيات متروكة لاهواء القائمين على المكاتب في تطبيق القانون وصرف المستحقات للجرحى حسب الواسطة والقرب والبعد اما نحن امام فئة تبحث عن الحصول على المزيد من المكافات والتعويضات واصيبت بنكسة نفسية تبحث عن علاج .
الجريح علي نصر شاهين الذي فقد عينه في احدى المعارك ضد التنظيمات الارهابية تعرض لتسع عمليات جراحية في العين الاخرى على حسابه الشخصي لنزع 11شظية من العين الثانية بكلفة كل عملية 150 الف ليرة يقول" تعذبت كتير وماحدا طلع فيني" تسرحت من عام 2013 ولحد هذه اللحظة اراجع محافظة طرطوس لقبض مستحقاتي ويكون الجواب "روح نحنا بنحكي معك " راجعت محافظ طرطوس وتقدمت بطلب لصرف المستحقات وافق المحافظ على الطلب لكنه استقر في درج مسؤول الجرحى وعند كل مراجعة يكون الجواب "روح نحن بنحكي معك" ولم يات اي جواب حتى اللحظة .
ويتابع الجريح شاهين بحسرة "تعذبت كثيرا في حياتي وماحدا عم يرد علينا الكل يُنظر علينا يبيعنا الكلام المعسول والفاضي الذي لا يثمن ولا يغن ولا يجلب لنا سوى العقد النفسية وسال هل يستطيع من يقوم بسرقة مستحقات الجرحى والمصابين ان يتهنى بهذه الاموال ياترى" ؟؟؟.
واضاف الجريح شاهين .." سابقنا الفجر عندما سمعنا بزيارة رئيس الحكومة الى طرطوس وحضرت الى الشيخ بدر وقدمت طلب للوفد الحكومي الذي وعد بدراسة الطلب لكن دون جدوى او خبر او جواب".
والجواب الذي ينتظره هو اكمال علاجه وحياته ومستقبله وانصاف حالته دون المراجعات المتكررة التي لم يعد يتسع لها اي خرج او صبر على سلوك وممارسات اصحاب الاهواء في صرف المستحقات والتسابق في الحديث عن الريادة .


شام برس - طلال ماضي


الخميس 29-06-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق