القائمة البريدية
سياسة

بن جاسم يهدد بفضح من انقلب على مشيخته .. الجميع ارتكب اخطاء في سورية

الدوحة - خاص..
دخول مشيخة قطر في حالة تنافس مع دور نظام ال سعود في دعم التنظيمات الارهابية المتطرفة في سورية تسبب في حصول تجاذبات حادة واقتتال بين الفصائل بعد ان كان الدعم مشتركا لهذه التنظيمات التي تتقاتل فيما بينها من الغوطة الشرقية بريف دمشق الى معرة النعمان بادلب الى الباب على الحدود السورية التركية .
وعلى وقع الانتصارات التي يحققها بواسل الجيش العربي السوري من عمق البادية الى دير الزور وعلى صدى المصالحات المحلية التي تجريها الحكومة السورية وما تقدمه من اصلاح للبنى التحتية لتسهيل عودة الاهالي مطمئنين الى بيوتهم يخرج رئيس وزراء مشيخة قطر السابق حمد بن جاسم بن جبر ال ثاني ليعترف بالاخطاء التي ارتكبتها مشيخته مع من كانوا في حلفه من دول خليجية ومن اسيادهم الامريكيين في دعم التنظيمات الارهابية في سورية .
ايادي مشيخة قطر الغارقة في سفك الدم السوري وتدمير مقدرات الدولة السورية لا تحتاج الى اعتراف وتصريح بن حمد عراب غرف العمليات في الاردن وتركيا الى اعترافه بمشاركة السعودية والامارات والولايات المتحدة الامريكية في اعطاء الاوامر للارهابيين لتنفيذ اجرامهم على الاراضي السورية من تفجير السيارات المفخخة واطلاق قذائف حقدهم واجرامهم مرورا بخطف المدنيين الامنيين ووضع النساء في اقفاص على اسطح المنازل في ريف دمشق .
فالمشروع الاخواني والوهابي وجهان لعملة واحدة هي الارهاب والقتل والذبح وسبي النساء والقيام بكل ماحرمه الله على الارض السورية من اعمال  قامت بها التنظيمات الاخوانية والوهابية عندما كانوا في خندق الاجرام ضد الشعب السوري وما اكتشفه بن جاسم مؤخرا عن اجندات لبعض الجماعات الارهابية مختلفة عن الاخرى محاولة لذر الرماد في العيون وللتغطية على الاقتتال الداخلي بين هذه المجموعات الارهابية النابعة من نتيجة الخلافات السياسية بين مشغليهم .
وفي غرفة عمليات واحدة تآمر حمد مع من هم يحاصرون مشيخته اليوم للتخطيط والتامر على الشعب والسوري ولمحاولة تجويعه وتركيعه وعندما وصل البل الى ذقن مشيخته تجرأ وقال للمذيع الامريكي في قناة بي بي اس انتم دعمتم المجموعات الخطأ في سورية .
وفي الوقت التي تعرضت مشيخته للحصار وضع بن جاسم نظارته المقعرة وراى ان خطر التنظيمات الارهابية التي رباه مع حلفاء سابقين له يهدد دول الخليج وان هذه الدول لم تكن يوما خارج هذا التهديد الارهابي .
وبعد ان افلست دول الخليج خلال السنوات السابقة من عمر الازمة في سورية من التخطيط والاجرام واستخدام الاكاذيب والخداع بهدف تشويه صورة الدولة السورية ومؤسساتها يقر عراب تحالف الخليج مع التنظيمات الارهابية بن جاسم بان الجميع ارتكب الاخطاء سورية في رسالة تحمل بعض التهديد للدول التي تحاصر مشيخته من فضح المزيد من ممارستها وتورطها في ازمات المنطقة .


شام برس - طلال ماضي


الاربعاء 14-06-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق