القائمة البريدية
سياسة

الوزير المفوض في سفارة روسيا الاتحادية بدمشق: العلاقات بين سورية وروسيا متميزة وتتنامى باضطراد

الوزير المفوض في سفارة روسيا الاتحادية بدمشق: العلاقات بين سورية وروسيا متميزة وتتنامى باضطراد
دمشق..
أكد الوزير المفوض في سفارة روسيا الاتحادية بدمشق إيلبروس كوتراشيف أن “العلاقات بين سورية وروسيا متميزة وتتنامى باضطراد وربما تعيش الآن أفضل مرحلة تاريخية من ناحية التقارب والتطابق في وجهات النظر والمواقف المشتركة من القضايا الدولية وخاصة حول حقيقة ما يجري من أحداث في سورية”.
ولفت كوتراشيف إلى عقود من الصداقة والعلاقات المتميزة التي ورثتها روسيا عن الاتحاد السوفييتي والتي يسعى البلدان الآن لتطويرها وتعميقها معتبرا أن العلاقات الآن بين البلدين ليست علاقات صداقة فحسب بل أيضا “علاقات توءمة وأخوة” كاملة.
ووصف كوتراشيف مستوى التفاهم بين البلدين الصديقين بأنه “غير عادي فهما في خندق واحد” مبينا أن روسيا وبعض الدول الأخرى مثل إيران والصين وغيرهما تقف إلى جانب سورية وتدعمها قدر المستطاع في كل المجالات بما في ذلك مكافحة الإرهاب.
وأكد كوتراشيف أن مكافحة الإرهاب تشكل أولوية في العلاقات الثنائية ولعدة أسباب أولها “لتبقى سورية دولة موحدة حرة وذات سيادة ومستقرة بنسيجها المتنوع” معتبرا أن روسيا تقف إلى جانب سورية اليوم من أجل عدم السماح بجعلها بؤرة للإرهاب الدولي كون روسيا ستكون الهدف التالي له.
ورأى كوتراشيف أن عدونا مشترك والخطر علينا واحد لذا فمن أجل روسيا وسورية على حد سواء ومن أجل الدفاع عن العالم والمصلحة العامة في العالم نكافح الإرهاب في سورية ونستمر في هذا النهج حتى النصر الأخير.


السبت 10-06-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق