القائمة البريدية
محليات

حيدر: إنهاء التواجد المسلح في اليرموك قطع شوطاً مهماً

دمشق..
طمأن وزير الدولة لشؤون المصالحة الوطنية علي حيدر الأهالي المهجرين من مخيم اليرموك بأن العمل على إنهاء التواجد المسلح في المخيم قطع شوطاً مهماً في إحياء اتفاق تم التوصل إليه سابقا لإخراج المسلحين من المخيم حيث تعمل الدولة لتسهيل خروجهم بكل الوسائل الممكنة وإعادة أهالي المخيم مجدداً إلى منازلهم، وقال: لدينا إشارات لإطلاق مراحل تالية لإنجاز الاتفاق لإخراج المسلحين وإنهاء أزمة المخيم والمناطق المحيطة به كالحجر الأسود وبلدات ببيلا ويلدا وبيت سحم.
ووفقاً لـ«سانا» كشف حيدر في تصريح تلا لقاءه وفداً شعبياً أهلياً فلسطينياً برئاسة مدير الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية أنور عبد الهادي بدمشق أن الوفد قدم خطة ومبادرة للعمل التطوعي على مستوى مخيم اليرموك يمكن الاستفادة منها حالياً ولاحقاً في معالجة واقع مخيم اليرموك المتمثل بوجود تنظيمات إرهابية.
وفي تصريح مماثل أكد عبد الهادي استعداد الوفد الشعبي الفلسطيني لتقديم ما يلزم من خدمات لأهالي اليرموك وغيره من المناطق التي يستعيدها الجيش السوري وقال: «إنما نحاول المحافظة على مخيم اليرموك كرمزية سياسية لحق العودة»، وتابع: «نشعر في هذه الفترة بارتياح كبير للأوضاع داخل المخيمات الفلسطينية في سورية التي بات معظمها ينعم بالاستقرار والأمان».



الخميس 08-06-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق