القائمة البريدية
محليات

رئيس الحكومة : سيتم إبعاد كل فاسد عن قطاع الجمارك

دمشق..
وضع اجتماع عمل في المديرية العامة للجمارك برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء خطة عمل شاملة للنهوض بهذا القطاع في جميع مفاصله ليرتقي إلى الدور المأمول منه في الاقتصاد الوطني.
وفي مجال التأهيل الإداري شملت الخطة اجراء تقييم وتبديل الكوادر البشرية في الأمانات الجمركية والمديريات والضابطة الجمركية وسيتم وضعها بدءا من اليوم لتكون جاهزة خلال 20 يوما كما تم وضع خطة تدريب للكوادر الموجودة واعداد هيكل إداري متميز للمديرية.
أما في الواقع المهني فركزت الخطة على تقييم التشريعات والرسوم والتعويضات الجمركية ووضع مقترحات جديدة بالتعاون بين وزارتي المالية والاقتصاد والتجارة الخارجية والمديرية العامة للجمارك وبما يتماشى مع خطة العمل الشاملة لتطوير القطاع إضافة إلى وضع آلية تنفيذية لحل التقاطعات في العمل بين الجمارك ومختلف الجهات الأخرى وتنظيم عملية الدخول إلى المدن والمحلات وفق آلية محددة.
وفي الجانب اللوجيستي تبنت الخطة تأمين الآليات والتجهيزات بما فيها أجهزة الفحص المتحركة والثابتة وأجهزة المراقبة اللازمة لرفع مستوى الأداء في قطاع الجمارك وتحقيق نتائج ايجابية في هذا المجال.
وبين المهندس خميس أن الحكومة مصممة على إحداث نقلة واضحة في قطاع الجمارك كونه يشكل أهم مفصل اقتصادي ورافعة حقيقية للاقتصاد والقطاع التجاري العام مؤكدا ضرورة أن يتمتع القائمون على هذا القطاع بالمسؤولية الوطنية العالية ويكونوا قادة إداريين واقتصاديين بكل ما تعنيه الكلمة.
ونوه المهندس خميس بجهود العمال الشرفاء في هذا القطاع والذين يقومون بعملهم بمسؤولية وطنية عالية مشيرا إلى انه سيتم “إبعاد كل فاسد” عن هذا القطاع.
ولفت المهندس خميس إلى ضرورة البحث عن مكامن الخلل في مختلف مفاصل هذا القطاع موضحا أن “وقف التهريب هو مسؤولية الدولة والنواة الأساسية لانجاز هذا العمل هي المديرية العامة للجمارك”.


الاربعاء 31-05-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق