القائمة البريدية
سياسة

وحدات من الجيش السوري تسيطر على منطقة الباردة وجبل زقاقية خليل في منطقة القريتين

وحدات من الجيش السوري تسيطر على منطقة الباردة وجبل زقاقية خليل في منطقة القريتين
حمص..
أعلن مصدر عسكري السيطرة على منطقة الباردة بشكل كامل في القريتين بريف حمص الجنوبي الشرقي بعد معارك عنيفة مع إرهابيي تنظيم “داعش” سقط خلالها عشرات القتلى والمصابين بين صفوف التنظيم التكفيري.
وأفاد المصدر في تصريح لـ سانا صباح اليوم بأن وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة نفذت خلال الساعات الماضية عمليات نوعية ضد تجمعات تنظيم “داعش” الإرهابي في ريف حمص الجنوبي الشرقي “أحكمت خلالها صباح اليوم السيطرة على منطقة الباردة شرق القريتين بنحو 32 كم وجبل زقاقية خليل شرق المنطقة ب 6 كم والسيطرة ناريا على قرية البصيري جنوب الباردة ب 8 كم”.
وأشار المصدر إلى أن العمليات أسفرت عن “القضاء على العشرات من إرهابيي تنظيم “داعش” وتدمير كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة والاستيلاء على عتاد حربي وذخيرة متنوعة”.

تدمير عربتين لتنظيم “داعش” الإرهابي والقضاء على عدد من متزعميه في دير الزور

في دير الزور دمرت وحدات من الجيش العربي السوري بإسناد من الطيران الحربي عربتين ومقر قيادة لتنظيم /داعش/ المدرج على لائحة الارهاب الدولية وذلك في اطار عملياتها المتواصلة لاجتثاث التنظيم التكفيري.
وذكر مراسل سانا في دير الزور أن سلاح الجو في الجيش العربي السوري بعد معلومات دقيقة نفذ ضربات جوية على مقر يجتمع فيه عدد من متزعمي تنظيم “داعش” الإرهابي في حي العرضي ما اسفر عن تدميره بالكامل ومقتل أعداد كبيرة من الإرهابيين.
وأشار المراسل الى ان وحدات من الجيش دمرت برمايات مركزة عربتي “بي ام بي” لتنظيم “داعش” الإرهابي عند كازية الشام على طريق المالحة وفي حي الحويقة بمدينة دير الزور.
وبين مراسل سانا ان مدفعية الجيش العربي السوري كبدت تنظيم “داعش” الإرهابي خسائر بالافراد والعتاد الحربي في محيط تل بروك عند جسر الرقة وقرية عياش وأحياء الحويقة والصناعة والحميدية بالتزامن مع تدمير دشمة يتحصن فيها عدد من ارهابيي التنظيم في محيط البانوراما قرب كازية الإيمان.


الخميس 25-05-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق