القائمة البريدية
دولي

أول رئيس أميركي يزور حائط البراق.. ترامب يركّز على تشكيل تحالف إقليمي لمواجهة إيران

 أول رئيس أميركي يزور حائط البراق.. ترامب يركّز على تشكيل تحالف إقليمي لمواجهة إيران
القدس المحتلة..
قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاثنين إن الشعور المشترك بالقلق من إيران يقرب بين إسرائيل ودول عربية كثيرة وطالب بأن توقف طهران فورا الدعم العسكري والمالي "للإرهابيين والميليشيات".
وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني الذي انتخب لفترة جديدة اتهم في اليوم نفسه واشنطن بدعم الإرهاب من خلال مساندتها لمقاتلي المعارضة في سوريا، مؤكداً على أنه لا يمكن تحقيق الاستقرار في الشرق الأوسط دون مساهمة طهران في ذلك.
وأضاف أن القمة التي عُقدت في السعودية "لا قيمة سياسية لها ولن تسفر عن نتائج".
وكرر ترامب من فلسطين المحتلة فكرة طرحها خلال اجتماعات عقدها في السعودية في مطلع الأسبوع مع زعماء دول إسلامية من شتى أنحاء العالم.
وأدلى ترامب بهذه التصريحات بعد وصوله إلى إسرائيل في ما يُعتقد أنها أول رحلة جوية مباشرة وعلنية إلى هناك من السعودية.
وقام ترامب في وقت لاحق بجولة في كنيسة القيامة في مدينة القدس القديمة وأصبح أول رئيس أمريكي يزور حائط البراق أثناء وجوده في المنصب.
وتعهد ترامب أيضا ببذل كل ما هو ضروري للتوسط في إحلال سلام بين إسرائيل والفلسطينيين. ووصف ذلك بأنه "الصفقة الكبرى" ولكن ترامب لم يُعط خلال فترة الاستعداد لزيارته للأرض المقدسة إشارة تذكر إلى الطريقة التي قد يستأنف بها المفاوضات التي انهارت في 2014.
وركز بحزم على إيران في محادثاته مع الزعماء الإسرائيليين في القدس في أول يوم من زيارته التي تستمر يومين متعهدا بألا يسمح مطلقا لإيران بامتلاك أسلحة نووية وقائلا إن الاتفاق الذي أبرمته إدارة باراك أوباما مع طهران بحاجة إلى تعديل.
وقال ترامب في تصريحات علنية بعد اجتماع مع الرئيس الإسرائيلي ريئوفين ريفلين "ما حدث من إيران قرب أجزاء كثيرة من الشرق الأوسط نحو إسرائيل".
ولقى ترامب ترحيبا حارا في الرياض من الزعماء العرب ولاسيما بسبب موقفه الصارم تجاه إيران التي ترى دول خليجية بأنها تسعي للهيمنة على المنطقة.
وفي تصريحاته لكل من ريفلين ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بدا ترامب مركزا على تشكيل تحالف إقليمي لمواجهة ما وصفه بتدخل إيران في الصراع في المنطقة بدلا من استئناف الجهود الرامية إلى إحياء محادثات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.
وقال ترامب في تصريحات لنتنياهو "أينما نذهب نرى الدلائل على وجود إيران" مشيرا إلى تنامي نفوذها في الصراعات في سوريا واليمن والعراق.
وتشارك إسرائيل دولا خليجية الكراهية لإيران معتبرة أن الدولة الإسلامية تشكل تهديدا لوجودها.
وحث ترامب في أولى جولاته بالخارج منذ توليه السلطة في يناير كانون الثاني إيران على وقف "تمويلها وتدريبها وتجهيزها الإرهابيين والميليشيات".


الثلاثاء 23-05-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق