القائمة البريدية
دولي

رفع شارة النصر ومضى في إضرابه..الحكم بسجن الأسير المقت 14 عاماً

 رفع شارة النصر ومضى في إضرابه..الحكم بسجن الأسير المقت 14 عاماً
بيروت..
حكم الاحتلال الاسرائيلي بالسجن 14 عاماً على الأسير السوري صدقي المقت بتهمة التخابر مع عميل أجنبي ونقل معلومات لسوريا عن علاقة اسرائيل بالجماعات المسلحة النشطة في الأراضي السورية.
وفي تصريحات للميادين قالت نهال المقت شقيقة الأسير الذي يعتبر عميد الأسرى السوريين والعرب في سجون الاحتلال "اليوم العدو نفّذ حقده بحق الأسير المقت انتقاماً لمواقفه وكشفه لدعم العدو الإسرائيلي وللجماعات الإرهابية التي تقاتل في سوريا".
وأضافت المقت "نحن لا نعوّل على الدول للإفراج عن الأسرى نعوّل فقط على المقاومة في لبنان وفلسطين".
وكشفت شقيقة الأسير المقت أن شقيقها لم يتفاجأ بالقرار وأنّ معنوياته عالية ورفع شارة النصر وأعلن استمراره في الإضراب عن الطعام، وأرسل تحياته لكل المتضامنيين وللجيش السوري.
وكان عميد الأسرى السوريين والعرب في سجون الاحتلال الإسرائيلي الأسير المقت قد وجه في رسالة له إلى تمسكه بحقه القانوني والوطني المتمثل بـ "تعرية وكشف العلاقة الوثيقة بين سلطات الاحتلال الإسرائيلي والمجموعات الإرهابية المسلحة مثل جبهة النصرة".
وجاء في الرسالة التي نشرت منذ يومين " لهذه المحكمة الباطلة أقول: أيها الجلاد... أيها المحتل... أحكم كما يحلو لك... هذا جسدي بين يديك إفعل به ما تشاء... إفعل به ما يشبع ساديتك وحقدك وانتقامك... لا أخاف أحكامكم... أما إرادتي الحرة فهي في قلب وضمير كل إنسان حر شريف آمنة مطمئنة... بعيدة عن بطشكم... لا أنشد العدل في محاكمكم الباطلة أصلاً... فالعدل الذي أنشده موجود على امتداد الوطن... في ضمائر شعبنا البطل وجيشنا الأسطوري... في ضمائر كل شرفاء هذه الأمة وأحرار العالم".


الاربعاء 17-05-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق