القائمة البريدية
دولي

الحشد الشعبي يهاجم أردوغان ويكشف عن كيفية "الرد على وقاحته"

بغداد..
اعتبر رئيس كتلة "صادقون" النيابية، التي تشكل الجناح السياسي لعصائب أهل الحق، حسن سالم، الخميس، أن تحرير قضاء تلعفر سيكون ردا على "وقاحة" الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.
ونقل موقع "السومرية نيوز" عن سالم قوله ، اليوم الخميس: "إن الانتقائية، التي تتعامل بها الأمم المتحدة ومجلس الأمن في اتخاذ القرارات ومحاسبة الجماعات الإرهابية ومن يدعمها، جعلت أردوغان وغيره من ذيول الصهاينة يتطاولون على الشعوب ويقتلون الأبرياء في العراق وسوريا من خلال أذرعهم الإرهابية".
واعتبر سالم أيضا أن "الحشد الشعبي أكبر من أردوغان وتصريحاته الوقحة تجاه الحشد"، وأوضح: "سيكون ردنا على هؤلاء الغزاة الداعمين للإرهاب بأفعالنا وتحريرنا لأرضنا بتضحياتنا وليس من خلال أساليبهم الملتفة ونفاقهم الدولي والإقليمي".
وقال سالم: "تحريرنا القريب لقضاء تلعفر وباقي مدن العراق المحتلة من صنيعة أردوغان داعش سيكون هو الرد على وقاحته".
وشدد المسؤول على أن "الضغوط الأمريكية ما زالت تلقي بظلالها على الرد الحكومي العراقي على التجاوزات التركية"، وتابع: "لا توجد أي أعذار  لهذا الصمت أو الرد الخجول".
ويأتي هذا الهجوم العنيف على الرئيس التركي بعد أن وصف أردوغان الحشد الشعبي في العراق بأنه "تنظيم إرهابي"، متهما ايران بالتغلغل في أربع دول بالمنطقة لتشكيل "قوة فارسية".

السومرية نيوز


Thursday 20-04-2017
Back
Back
Print
Print
E-mail a friend
E-mail a friend