القائمة البريدية
محليات

المفتي العام للجمهورية : سورية القادمة دولة مدنية

المفتي العام للجمهورية : سورية القادمة دولة مدنية
دمشق..
أكد المفتي العام للجمهورية أحمد بدر الدين حسون أن سورية القادمة «دولة مدنية» تقف على أساس المساواة بين أفرادها جميعاً «ومن حارب وطنه لا دين له، ولا وطن لمن لا إيمان له».
وشدد حسون في لقاء أمام طلاب جامعة حلب بعنوان «سورية غداً» على أن سورية انتصرت وحلب كانت أنموذجاً أعظم في الصمود وصبر أهلها «والشام ما خضعت لضغوط 6 سنوات وقد قال الرئيس بشار الأسد كلمة ولا تراجع: سورية اللـه حاميها».
وأضاف حسون وسط تفاعل الطلبة الشباب مع كلمته بحضور محافظ حلب حسين دياب: «سورية القادمة حصنّاها بهذا الفكر وزرعنا فيها روح الإيمان من مسلمين ومسيحيين بكل أطيافهم، وإياكم أن يكون الانتماء للمذهب أعظم من الانتساب للإيمان والعقيدة».
وخاطب الطلبة بقوله: «أنتم من ستكتبون التاريخ لأبنائنا وأحفادنا عن هذه الفترة من تاريخ سورية، أنتم من كنا نعد لكم مستقبلاً من أفضل الأنواع في الكون، لكن هجوم أكثر من 100 دولة على سورية هدفه تدميركم لأنكم أنتم المستقبل، فسورية أمانة في أعناقكم وعيد الجلاء هو عيد الصمود، فقبل 80 سنة كنا نقاتل فرنسا والآن نقاتل مئة دولة وألف قناة فضائية»، وأشار إلى أن بناء الأحجار والمساجد والكنائس والمعامل هو الأسهل لكن بناء الإنسان أكثر صعوبة.


الاربعاء 19-04-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق