القائمة البريدية
سياسة

إيران: تفجير حلب ورقة ترهيب أخرى يستخدمها الإرهابيون

طهران..
أدانت الخارجية الإيرانية اليوم السبت، الانفجار الذي استهدف تجمع أهالي كفريا والفوعا في منطقة الراشدين بحلب وأودى بحياة العشرات .
وأعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي في بيان عن إدانة بلاده الشديدة لهذا التفجير الإرهابي وتضامن طهران مع الشعب السوري وأهالي الضحايا في هذه الجريمة التي وصفها بالمُرة والبشعة.
وأضاف قاسمي"ما جرى في هذه الجريمة وغير الرجولية للإرهابيين التكفيريين بتفجير الحافلات التي كانت تقل المحاصرين في كفريا والفوعا هي ورقة ترهيب أخرى يستخدمها الإرهابيون وتفضح أفعال هذه الفئة وحماتها".
وتابع قاسمي قائلاً: "إن السؤال الموجود الآن في أذهان الرأي العام هو كيف يغض الطرف هؤلائك الذين يدعون أنهم يدعمون الشعب السوري "


السبت 15-04-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق