القائمة البريدية
اقتصاد

46 تاجراً إلى القضاء بسبب البطاطا والمازوت والطحين

46 تاجراً إلى القضاء بسبب البطاطا والمازوت والطحين
دمشق..
كشف معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال شعيب لـ«الوطن» أن حجم المخالفات المنظمة وعدد الإحالات على القضاء زادت خلال شهر آذار الماضي مقارنة مع الأشهر السابقة بسبب زيادة عدد الجولات التي نفذتها الوزارة وخاصة إلى سوق الهال مؤخراً، وأن هناك تشدداً في التعامل مع المخالفات وخاصة لجهة التلاعب بالعرض والأسعار وأن الوزارة باتت تتعامل مع أي حالة زيادة بالأسعار غير مسوّغة أنها حالة احتكار أو امتناع عن البيع وهي من العقوبات المشددة بغية ردع المخالفين والحد من ظاهرة التلاعب بالأسعار ورفعها دون مسوّغات سوى استغلال حاجة المواطن وتحقيق أكبر قدر ممكن من الأرباح.
كما بيّن معاون الوزير أن معظم أسعار الخضر بدأت تشهد انخفاضات وخاصة مادة البطاطا حيث أصبح متوسط سعر الجملة في سوق الهال 260 ليرة بينما جملة الباذنجان والكوسا 200 ليرة والفول 150 ليرة.
وعن قصة تهريب البندورة إلى لبنان بيّن أن الوزارة تتابع الموضوع وأن سعر مادة البندورة أيضاً بدأ يسجل انخفاضاً وهي تقترب من 270 ليرة في سوق الهال.
وفي السياق نفسه أوضح تقرير حماية المستهلك في الوزارة عن شهر آذار الماضي (حصلت «الوطن» على نسخة منه) إحالة 46 تاجراً موجوداً على القضاء، بسبب ارتكابهم مخالفات جسيمة وأنه تم إغلاق 120 فعالية تجارية معظمها إغلاقات إدارية، حيث تعتبر الإغلاقات من أكثر العقوبات جدوى بحق الباعة والتجار المخالفين فهناك أثر معنوي يتعلق بسمعة التاجر وأثر مادي بسبب عدم البيع.. كما أظهر التقرير تسوية 1385 مخالفة بناء على مبادرة أصحابها للمصالحة عليها ودفع الغرامات المترتبة على ذلك حيث بلغ إجمالي قيم التسويات نحو 34.6 مليون ليرة. وبيّن التقرير ضبط 26.5 طناً من الدقيق التمويني والنخالة مهربة، حيث تمت مصادرة الكميات وإحالتها على شركة المطاحن لإعادة توزيعها وإحالة المخالفين موجوداً على القضاء تحت عنوان الاتجار بمواد مدعومة من الدولة وخاصة أن مادة الدقيق التمويني لها حساسية وأهمية وأي تلاعب ينعكس مباشرة على المواطن وعلى خزينة الدولة لكونها مدعومة لتوفير مادة الخبز بسعر مقبول ويناسب دخل المواطن. كما تم ضبط قرابة 40 ألف لتر مازوت مهرب ونحو 350 لتراً من مادة البنزين وضبط وحجز 113 أسطوانة غاز.
وسجل التقرير 10 حالات امتناع عن البيع منها حالات التلاعب ببيع مادة البطاطا في سوق الهال التي تسببت في ارتفاعات سعرية للمادة غير مسوّغة وغير اعتيادية إضافة إلى 790 حالة عدم إعلان عن السعر و134 حالة بيع بسعر زائد ورصد التقرير 68 مخالفة بيع مادة اللحوم منها حالات غش وتلاعب بالمواصفات ومنها تلاعب سعري وإضافة هوامش أرباح غير مسموح بها، إضافة إلى تسجيل 16 مخالفة غش وتدليس ونحو 268 مخالفة تتعلق بالمخابز والأفران لجهة جودة صناعة الرغيف وإنتاجه والبيع بالعدد والتلاعب بالوزن ونحو 526 ضبطاً لحالات تلاعب بالفواتير لدى باعة الجملة لأنهم أساس التسعير الذي يبني عليه باعة المفرق أسعارهم، بينما كان نصيب بيع مواد منتهية الصلاحية أو عرضها 15 مخالفة تم تنظيمها ونحو 11 مخالفة اتجار بالمواد الإغاثية وباتت تتركز معظم المخالفات ونشاطات الدوريات التي بلغ عددها خلال شهر آذار وفق تقرير حماية المستهلك نحو 2800 دورية في مختلف المحافظات تركز على المواد والسلع الأكثر أهمية للمواطن التي تؤثر في حياته المعيشية واليومية.
وفي تقدير إجمالي لكل المخالفات بشهر آذار بيّن التقرير أنها 2679 مخالفة وضبطاً تم تنظيمها منها 2552 ضبطاً عدلياً ونحو 1127 ضبطاً لعينات تم سحبها من الأسواق لمواد وسلع يشك بصلاحيتها أو مواصفاتها وتم إرسالها إلى المخابر الخاصة لإجراء الفحوصات والتحاليل المطلوبة ومعرفة مدة سلامتها ومطابقتها للمعايير المعتمدة.


الاحد 09-04-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق