القائمة البريدية
سياسة

الجيش السوري يحكم سيطرته على 3 تلال بمحيط مدينة دير الزور

الجيش السوري يحكم سيطرته على 3 تلال بمحيط مدينة دير الزور
محافظات..
أعلن مصدر عسكري إحكام السيطرة على تلال حاكمة على الاتجاه الغربي لمدينة دير الزور بعد تدمير تحصينات تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية فيها.
وذكر المصدر في تصريح لـ سانا أن وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة نفذت خلال الساعات الماضية عمليات نوعية ضد تجمعات تنظيم “داعش” الإرهابي على الاتجاه الغربي لمدينة دير الزور وأحكمت خلالها سيطرتها على تلال هلال والدشم وميلاد بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي التنظيم فيها.
وأشار المصدر العسكري إلى أن وحدات من الجيش قضت في ضربات مكثفة على 48 إرهابيا من تنظيم “داعش” ودمرت لهم دبابة و6 عربات مزودة برشاشات في محيط منطقة المقابر والمعامل ومحطة المياه على الأطراف الجنوبية من مدينة دير الزور.

القضاء على 8 إرهابيين بدرعا البلد وإحباط محاولة تسلل مجموعات إرهابية باتجاه إحدى النقاط العسكرية بالريف الشمالي الغربي

إلى ذلك قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على إرهابيين من تنظيم جبهة النصرة في منطقتي درعا البلد واللجاة وأحبطت هجومهم على إحدى النقاط العسكرية بالريف الشمالي الغربي.
وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن وحدة من الجيش “أحبطت محاولة مجموعات إرهابية من تنظيم جبهة النصرة التسلل إلى إحدى النقاط العسكرية في قرية جدية شمال غرب مدينة درعا بنحو 65 كم بعد القضاء على معظم أفرادها وفرار الباقين”.
وأشار المصدر إلى أن وحدة من الجيش “قضت في عملية نوعية على كامل أفراد مجموعة إرهابية كانت تتحرك من منطقة اللجاة باتجاه ريف السويداء الشمالي”.
وفي منطقة درعا البلد تأكد وفقا للمصدر العسكري “مقتل 8 إرهابيين وتدمير مدفعين ورشاشين ثقيلين لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة المرتبط بالعدو الإسرائيلي وذلك في ضربات مكثفة لوحدة من الجيش على تجمعاتهم وتحركاتهم في حي الكرك وعلى يسار طريق الجمرك القديم”.

إحباط هجوم إرهابيين من “جبهة النصرة” على محور كباني كنسبا بريف اللاذقية

في هذه الأثناء أحبطت وحدات الجيش العربي السوري العاملة بريف اللاذقية هجوما إرهابيا لتنظيم جبهة النصرة على محور كباني كنسبا في أقصى الريف الشمالي الشرقي.
وذكر مراسل سانا في اللاذقية أن وحدات الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة دمرت 3 عربات مفخخة للتنظيمات الإرهابية قبل وصولها إلى محيط عدد من النقاط العسكرية والقرى الآمنة على محور كباني/كنسبا شمال شرق اللاذقية بنحو 60 كم.
ولفت المراسل إلى نشوب اشتباكات عنيفة بين وحدات الجيش والمجموعات الإرهابية التي حاولت التقدم باتجاه المناطق الامنة عقب تدمير العربات المفخخة ما أدى إلى سقوط عدد كبير من القتلى بين صفوف الإرهابيين غالبيتهم من تنظيم جبهة النصرة.
وأكد المراسل أن الاشتباكات انتهت بإحباط الهجوم بعد تكبيد الإرهابيين خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد وفرار العديد منهم باتجاه المناطق القريبة من الحدود السوريةالتركية المشتركة.


الخميس 06-04-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق