القائمة البريدية
سياسة

المعلم ولافروف يؤكدان رفض الحملة المزعومة التي تستهدف سورية حول استخدام الأسلحة الكيميائية في خان شيخون

المعلم ولافروف يؤكدان رفض الحملة المزعومة التي تستهدف سورية حول استخدام الأسلحة الكيميائية في خان شيخون
دمشق..
جرى في إطار التشاور والتنسيق المستمرين بين وزارتي خارجية الجمهورية العربية السورية وروسيا الاتحادية مساء اليوم اتصال هاتفي بين وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وسيرغي لافروف وزير خارجية روسيا الاتحادية تم خلاله تبادل الآراء حول المزاعم والادعاءات الزائفة التي تسوقها المجموعات الإرهابية المسلحة والجهات الإقليمية والغربية الداعمة لها وأجهزة إعلامها والتي تتهم فيها الجيش العربي السوري باستخدام أسلحة كيميائية على مدينة خان شيخون في محافظة إدلب.
وكانت وجهات نظر الجانبين متفقة حول رفض هذه الحملة المزعومة والمسيسة التي تستهدف الجمهورية العربية السورية جملة وتفصيلا مؤكدين إدانة البلدين الثابتة والحازمة لاستخدام الأسلحة الكيميائية من قبل أي كان وفي أي زمان ومكان وتحت أي ظرف.
كما شدد الجانبان على أهمية الاستمرار في مكافحة الإرهاب والعمل في الوقت نفسه من أجل التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية.
وتم الاتفاق على استمرار التشاور بين وزارتي خارجية البلدين


الخميس 06-04-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق