القائمة البريدية
سياسة

الجيش العربي السوري يعيد الأمن والاستقرار إلى بلدة بطيش بريف حماة

الجيش العربي السوري يعيد الأمن والاستقرار إلى بلدة بطيش بريف حماة
محافظات..
أعلن مصدر عسكري استعادة الأمن والاستقرار إلى بلدة بطيش وبسط السيطرة على تل بطيش بريف حماة الشمالي بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التابعة له فيها.
وذكر المصدر في تصريح لـ سانا أن وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة نفذت اليوم عملية عسكرية دقيقة ضد بؤر إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التكفيرية التي تسللت في وقت سابق إلى بلدة بطيش غرب بلدة حلفايا بنحو 3 كم.
ولفت المصدر إلى أن العملية انتهت “بإعادة الأمن والاستقرار إلى البلدة بعد القضاء على عشرات الإرهابيين وتدمير عربة مفخخة وعدد من الدبابات والعربات المزودة برشاشات”.
وأشار المصدر إلى أن وحدات الجيش “واصلت عملياتها العسكرية على فلول التنظيم التكفيري والمجموعات التابعة له في محيط البلدة وبسطت سيطرتها على تل بطيش بينما تعمل وحدات الهندسة على تمشيط البلدة لتفكيك المفخخات والألغام التي زرعها الإرهابيون قبل مقتل معظمهم وفرار من تبقى منهم”.

سقوط أكثر من 60 قتيلاً ومصابا في صفوف إرهابيي “داعش” في منطقة المقابر بدير الزور

كما سقط أكثر من 60 قتيلاً ومصاباً بين صفوف تنظيم “داعش” الإرهابي خلال عمليات الجيش العربي السوري المتواصلة لاجتثاث الإرهاب التكفيري من مدينة دير الزور.
وذكر مراسل سانا أن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة حققت تقدما جديدا في ملاحقتها إرهابيي تنظيم “داعش” بمنطقة المقابر على الأطراف الجنوبية لمدينة دير الزور وذلك بعد عملية عسكرية نفذتها صباح اليوم على أوكارهم في المنطقة.
ولفت المراسل إلى مقتل 25 إرهابيا وإصابة أكثر من 35 آخرين وتدمير دبابة للتنظيم التكفيري خلال العملية.
إلى ذلك خاضت وحدات من الجيش فجر اليوم اشتباكات عنيفة مع إرهابيي تنظيم “داعش” على المحور الجنوبي للمدينة تركزت في محيط منطقة المقابر وأسفرت عن مقتل وإصابة العديد منهم وتدمير ذخيرتهم وأسلحتهم.

وحدة من الجيش تحبط هجوما لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي على نقاط عسكرية في محيط منطقة سد الحولة بريف حمص

إلى ذلك أحبطت وحدة من الجيش والقوات المسلحة هجوم إرهابيين من تنظيم جبهة النصرة على نقاط عسكرية في محيط منطقة سد الحولة بريف حمص الشمالي الغربي.
وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن وحدة من الجيش اشتبكت مع مجموعات إرهابية من تنظيم “جبهة النصرة” تسللوا من قرية تلدو بمنطقة الحولة باتجاه بعض النقاط العسكرية في منطقة سد الحولة.
وأشار المصدر إلى أن الاشتباكات انتهت بإحباط التسلل بعد “مقتل العديد من إرهابيي التنظيم التكفيري من بينهم عبد الله بن الخليف متزعم إحدى المجموعات وخالد بن عبد التويحي وإبراهيم نايف قدور وإصابة آخرين وتدمير أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم”.


الاربعاء 05-04-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق