القائمة البريدية
سياسة

الجيش السوري يواصل عملياته بريف حماة الشمالي ويعيد الأمن والاستقرار إلى بلدة معردس

الجيش السوري يواصل عملياته بريف حماة الشمالي ويعيد الأمن والاستقرار إلى بلدة معردس
محافظات..
أعلن مصدر عسكري إعادة الأمن والاستقرار إلى بلدة معردس بريف حماة الشمالي بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” والمجموعات التابعة له فيها.
وذكر المصدر في تصريح لـ سانا أن وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة بدأت فجر اليوم عملية عسكرية دقيقة ضد بؤر إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التكفيرية التي تسللت في وقت سابق إلى بلدة معردس شمال مدينة حماة بنحو 15 كم.
ولفت المصدر إلى أن العملية انتهت “بإعادة الأمن والاستقرار إلى البلدة بعد القضاء على عشرات الإرهابيين وتدمير أسلحتهم وعتادهم”.
ولفت المصدر إلى أن وحدات الجيش “تواصل عملياتها العسكرية على فلول التنظيم التكفيري والمجموعات التابعة له في محيط البلدة بينما تعمل وحدات الهندسة على تمشيط البلدة لتفكيك المفخخات والألغام التي زرعها الإرهابيون قبل مقتل معظمهم وفرار من تبقى منهم”.

القضاء على أكثر من 20 إرهابياً من جبهة النصرة في عمليات لوحدات من الجيش في درعا وريفها

كما سقط أكثر من 20 إرهابيا من تنظيم جبهة النصرة المدعوم من كيان العدو الإسرائيلي والمجموعات المنضوية تحت زعامته في عمليات لوحدات من الجيش والقوات المسلحة على تجمعاتهم وتحصيناتهم في مدينة درعا وريفها.
ففي منطقة درعا البلد أفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن وحدات من الجيش نفذت عمليات ورمايات نارية على مقرات وتحركات إرهابيي جبهة النصرة دمرت خلالها مقر قيادة بمن فيه من إرهابيين شرق الجمرك القديم وتحصينات ودشم رشاشات شمال شرق سجن الكرك وحي طريق السد إضافة إلى القضاء على أكثر من 20 إرهابياً .
ولفت المصدر إلى أن رمايات دقيقة لوحدة من الجيش على محور تحرك آليات لإرهابيي التنظيم التكفيري شرق بلدة إبطع وشمال بلدة النعيمة الواقعتين شمال وشرق مدينة درعا على التوالي أسفرت عن تدمير 3 عربات مزودة برشاشات والقضاء على عدد من الإرهابيين.


الاثنين 03-04-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق