القائمة البريدية
دولي

التحالف الدولي يعترف ضمنيا بتورطه في مجزرة الموصل الجديدة

واشنطن..
اعترف قائد الحملة الدولية التي تقودها الولايات المتحدة ضد "داعش" في سوريا والعراق، الجنرال ستيفن تاونسند، بتورط التحالف الدولي في حادث مقتل المدنيين غرب الموصل يوم 17/03/2017.
ونقلت وكالة "رويترز" عن تاونسند قوله اليوم في مؤتمر صحفي عقده عبر جسر تلفزيوني في البنتاغون: "يتمثل تقييمي الأولي في أننا قمنا على الأكثر بدور في سقوط هذه الخسائر البشرية".
وأشار الجنرال الأمريكي إلى أن "العدو" قام مسبقا بجمع المدنيين في الموقع الذي طالته الغارات بحي الموصل الجديدة، مضيفا: "تبين انطباعاتي الأولية على أن يد العدو ضالعة في ذلك".
وأوضح تاونسند أن الذخائر القتالية التي استخدمها طيران التحالف خلال توجيه الضربات الجوية لم تكن قادرة على تدمير مبنى سكني كبير مثل ما حدث في الموصل الجديدة، وتابع بالقول: "بالتالي هذا أحد الجوانب التي نسعى إلى معرفتها في إطار عملية التحقيق.. إن بحوزتنا ذخائر قتالية تستطيع تدمير المبني كاملا، لكننا لم نستخدمها في هذا الحادث".


الاربعاء 29-03-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق